الأخبار العاجلة

مصر تفوز بتضييف كأس الأمم الإفريقية 2019

وعود بتنظيم النهائيات على أعلى مستوى
العواصم ـ وكالات:

أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف»، أمس، إسناد تنظيم بطولة كأس الأمم الإفريقية 2019، إلى مصر، بعد أسابيع من قرار سحبها من دولة الكاميرون.وانفرد ، منذ الأمس، بخبر إسناد التنظيم إلى الملف المصري، عبر مصدر خاص من داخل الاتحاد الإفريقي، وأكد أن مسؤولي الكاف أبلغوا المهندس هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري، بالأمر.
وعقد المكتب التنفيذي للاتحاد الإفريقي «كاف»، جلسة مطولة صباح أمس، في العاصمة السنغالية داكار، بحضور جميع الأعضاء، تم الاتفاق خلالها على إسناد التنظيم إلى مصر، بعد حصدها 16 صوتًا، مقابل صوت وحيد لصالح ملف جنوب إفريقيا.وتستضيف مصر بطولة كأس الأمم الإفريقية للمرة الخامسة في تاريخها، بعد نسخ 1959 و1974 و1986 و2006.. وتعود البطولة القارية إلى أحضان مصر بعد غياب 13 عامًا كاملة.وحضر الوفد المصري بقيادة هاني أبوريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، منذ أيام، إلى السنغال، من أجل إقناع أعضاء المكتب التنفيذي بالملف المصري.وتشهد نسخة 2019 لأول مرة مشاركة 24 منتخبًا في بطولة كأس الأمم الإفريقية بعد قرار الكاف بزيادة عدد المنتخبات.
من جانبه، أكد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري، أن الدولة ممثلة في وزارة الرياضة تقدم كل الدعم للاتحاد المصري لكرة القدم في ملف تنظيم كأس الأمم الأفريقية 2019.
أعرب أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، عن سعادته عقب إعلان اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم، فوز مصر بشرف تنظيم كأس الأمم خلال الفترة من 15 حزيران حتى 13 تموز من عام 2019 الجاري.
وقال صبحي، في تصريحات تلفزيونية: «كنت واثقًا من فوز مصر بتنظيم البطولة فور تقدمنا بملف الاستضافة، وحصولنا على الموافقات الحكومية».وأضاف: «مصر تتوافر فيها كل الإمكانات على أعلى مستوى من الملاعب والطرق والفنادق والاتصالات، في مختلف أنحاء الجمهورية، وتحديدًا في المحافظات التي ستستضيف البطولة».
وتابع: «مصر دخلت هذا السباق وهي تمتلك خبرات سابقة في تنظيم كبرى البطولات سواء محافل قارية أو دولية، وكل هذا لعب دورًا كبيرًا في الفوز بملف التنظيم، علاوة على عنصر الأمن الذي نتمتع به».
وواصل: «فور عودة بعثة الاتحاد المصري من داكار سنجتمع معهم لبحث عملية التنظيم، وسنشكل لجنة مع الجبلاية، لوضع برنامج زمني سريع، لتحديد كل ما تحتاجه مصر لخروج البطولة بالشكل المثالي».
وأتم: «سننظم بطولة تليق باسم مصر.. وأعد الشعب المصري بتنظيم على أعلى مستوى، وهم سيكونون شركاء لنا، بحضورهم لفعاليات البطولة وتقديم التشجيع المثالي».في حين، اكد أحمد أحمد، رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف»، أنه تمت دراسة ملفي مصر وجنوب أفريقيا بعناية، قبل اختيار الدولة المضيفة لبطولة كأس الأمم الأفريقية 2019.
وقال أحمد، في كلمته خلال المؤتمر الصحفي الخاص بالإعلان عن اسم الدولة الفائزة بتنظيم البطولة: «أريد أن أشكر كل من حضر هذا الاجتماع، وأنا حريص على كرة القدم في القارة الأفريقية». وتابع: «اللجنة التنفيذية طلبت ملفي مصر وجنوب أفريقيا، وقمنا بدراستهما بعناية» .
وأضاف: «الدعم الحكومي المصري كان أكثر جدية في ملف تنظيم مصر للبطولة، على عكس جنوب أفريقيا». وأردف: «اختيار الأغلبية لمصر، يرجع لهذه النقطة تحديداً، في ظل تقارب الملفين في بعض المميزات». وواصل: «أود أن أشكر الكاميرون، ورئيسها على تفهم رؤيتنا حول أن منشآتها غير جاهزة لاستضافة البطولة، لذا قررنا سحب التنظيم منها» . واختتم: «أود أن أرفع القبعة للكاميرون لتقبل القرار بصدر رحب، وعليها أن تستغل المنشآت التي تم تشييدها، فيما هو قادم».
جدير بالذكر أن مصر فازت بشرف التنظيم بعدما حصلت على 16 صوتا، مقابل صوت واحد لجنوب أفريقيا، في حين امتنع أحد أعضاء المكتب التنفيذي للكاف عن التصويت.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة