الأخبار العاجلة

ارتفاع حجم التبادل التجاري العراقي الإيراني بنسبة 30 %

بغداد ـ الصباح الجديد:
اكد رئيس غرفة التجارة العراقية جعفر الحمداني، على العمل لجعل العراق “وجهة” لنقل البضائع الايرانية الى دول المنطقة، في حين اعلن نظيره الايراني ان حجم التبادل التجاري مع العراق سجل نموا بنسبة تزيد على 30% في النصف الأول من العام الحالي.
وقال الحمداني خلال اجتماع مع نظيره الايراني في مدينة مشهد، إن “هذا اللقاء في الوضع الحالي مهم لأن إيران تواجه حظر اقتصادي”.
وأضاف “لقد حققت مدينة مشهد، خاصة في مجال البناء والبنية التحتية، تقدما جيدا، واستمرار الاستثمار في هذه المجالات يمكن أن يمهد الطريق أمام المستثمرين العراقيين”.
وشدد الحمداني على “أهمية زيادة تجارة العراق مع إيران، ونحن نعمل على جعل العراق وجهة لنقل البضائع الإيرانية إلى دول المنطقة”.
واعلن ان “في النصف الأول من هذا العام، بلغ حجم التبادل التجاري بين إيران والعراق أكثر من 1.5 مليار دولار”.
وختم الحمداني بالقول إن “مشاركة المستثمرين العراقيين في بناء مشاريع السكن في إيران، ومشاركة البلدين في الصناعات المشتركة وحل مشكلة المواصفات المختلفة للجودة، إلى جانب التعاون بين البنكين الوطنيين، هي مجالات أخرى للتعاون الاقتصادي بين إيران والعراق”.
بدوره كشف رئيس غرفة التجارة والصناعة والمناجم والزراعة الإيرانية غلام حسين شافعي، ان حجم التبادل التجاري بين العراق وايران زاد بنسبة 30% خلال النصف الاول من العام الحالي وبالامكان رفع مستوى التبادل التجاري اكثر مما هو عليه الان.
واضاف ان ايران والعراق بحاجة الى توسيع علاقاتهما في المجالات الاخرى لاسيما تطوير البنية التحتية للعراق في قطاعات الاعمار والصناعة.
واشار شافعي الى ان العراق وإيران يتمتعان بموقع جغرافي خاص جدا في اقتصاد المنطقة، وإضافة إلى السوق المحلية، يمكنهما العمل معا في اقتصاد المنطقة، مشيرا إلى أن العراق هو أحد أهم الشركاء التجاريين لإيران في المنطقة والعالم.
على صعيد متصل، أعلنت وزارة النقل، أمس السبت، عن استئناف حركة النقل النهري مع إيران بعد توقفه لثلاث سنوات.
وقالت الوزارة في بيان صحافي: “تم استئناف نشاط الخط النهري بين رصيف العشار على ضفاف شط العرب بالبصرة وميناء خرمشهر الايراني بعد توقفه لثلاث سنوات”.
وأضافت: “حيث وصلت زوارق الشركة العامة للنقل البحري احدى تشكيلات وزارة النقل العراقية، وعلى متنها 46 راكبا الى ميناء خرمشهر جنوبي غربي ايران”.
من جانبه، أشار وزير النقل كاظم فنجان الحمامي، إلى “سعي الوزارة لتفعيل وإشاعة النقل النهري داخل وخارج العراق لأهمية هذا النوع من النقل”.
من جهته، أكد مدير عام الشركة العامة للنقل البحري في الوزارة، عبدالكريم الجابري، أن “الشركة تملك زوارق حديثه مخصصة لنجاح جميع الرحلات النهرية (القريبة منها والبعيدة)”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة