العراق استورد بضائع بقيمة 350 مليار دولار في 10 سنوات

بغداد ـ الصباح الجديد:
كشف رئيس لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية احمد سليم الكناني عن أن السوق استقبلت على مدى عشر سنوات بضائع ومواد بـ350 مليار دولار، مبيناً أن “الجميع” يعلم أن أكثر من 50 في المئة من هذه الواردات مزيفة.
وقال الكناني، في حديث صحافي، أن “ظاهرة إغراق السوق العراقية بالبضائع المستوردة غير الخاضعة للمواصفات الفنية أو الداخلة بشهادات فحص مزيفة، أجبرت الحكومة على المضي في تشريع قانون الاعتمادات الدولية الذي سيخضع للدولة”.
وأضاف، أن العراق «وقع ضحية بعض ضعاف النفوس من التجار والصناعيين، الذين حققوا أرباحاً خيالية في فترات قصيرة عبر صفقات مشبوهة مع نظرائهم في الدول الصناعية ليغرقوا البلد ببضائع مختلفة، مثل حديد التسليح ومواد البناء والسلع الغذائية والأدوية، ولا تخضع للمواصفات الفنية وجرى التلاعب بأوزانها ورصانتها وحتى كفاءتها”.
وأكد الكناني، أن السوق «استقبلت على مدى عشر سنوات بضائع ومواد بـ350 مليار دولار».
ولفت إلى أن الجميع «يعلم أن أكثر من 50 في المئة من هذه الواردات مزيفة، ولا يزال نزيف الأموال مستمراً حتى الآن»، كاشفاً عن “رفع قانون الاعتماد لإقراره في الأسابيع المقبلة».
وقالت إلهام حسين مصطفى المدير في قسم اعتماد المختبرات في الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية التابع لوزارة التخطيط، أن «في حال إقرار القانون سنصبح الجهة المسؤولة عن التشريع واللوائح الفنية الخاصة ببلدنا، وكما هو معمول به في بلدان العالم».
وأوضحت أن هذه اللوائح «تشكل مواصفات وفقاً لبيئة البلد، كما يجب أن توجد جهة تراقب الأجهزة الفاحصة للمواد بالتنسيق مع المكتب الدولي للأوزان والمقاييس في فرنسا».
وأكدت مصطفى، أن هيئة الاعتماد «ستكون مخولة من الدولة بتحديد جودة المختبرات فنياً وإدارياً»، لافتة إلى إعادة تأهيل ستة مختبرات بالتعاون مع المنظمة السويدية، وهي ستمنح الاعتماد».
وأفادت بأن الاعتماد «اختياري إلا في حال فرضت الدولة على المختبرات الحصول عليه».
لكن في حال إقرار القانون، شددت على أن «أي جهة لا تستطيع منح أي شهادة اعتماد وسيكون حصراً بهيئة الاعتماد، لأننا سنأخذ اعتراف دولة ونوقع اتفاقات مع الدول».
وأعلنت «العمل على شهادة الجودة بالنسبة إلى المنتج، ودرّبنا موظفين وستُعتمد شهادة الجودة للإسمنت العراقي، كما يمكن إعطاء شهادة لأشخاص من جهات معتمدة».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة