أمل دنقل

أمل دنقل هو محمد أمل فهيم أبو القسام محارب دنقل، شاعر مصري مشهور، تميز بتنظيمه للعديد من القصائد العمودية ذات الطابع العربي الأصيل، كتب العديد من قصائد الحزن، وقد استغل العديد من المناسبات ليفصح فيها عن مشاعره العميقة تجاه ما يجري، بدأ بإصدار دواوينه في وقت متأخر من حياته وذلك لأنه عمل في بداية شبابه لكسب قوته اليومي.
ولد دنقل عام 1940م في أسرة صعيدية بقرية القلعة ، على مسافة قريبة من مدينة قنا في صعيد مصر، وقد كان والده عالماً من علماء الأزهر الشريف مما أثر في شخصية أمل دنقل وقصائده بنحو واضح.
سمي أمل دنقل بهذا الاسم لانه ولد بالسنة نفسها التي حصل فيها والده على اجازة العالمية فسماه باسم أمل تيمناً بالنجاح الذي حققه (واسم أمل شائع بالنسبة للبنات في مصر.
ورث أمل دنقل عن والده موهبة الشعر فقد كان يكتب الشعر العمودي، وأيضاً كان يمتلك مكتبة ضخمة تضم كتب الفقه والشريعة والتفسير وذخائر التراث العربي مما أثر كثيراً في دنقل واسهم في تكوين اللبنة الأولى لهذا الأديب.
فقد دنقل والده وهو في العاشرة من عمره مما أثر عليه كثيراً واكسبه مسحة من الحزن تجدها في كل أشعاره.
رحل أمل دنقل إلى القاهرة بعد أن أنهى دراسته الثانوية في قنا وفي القاهرة التحق بكلية الآداب ولكنه انقطع عن الدراسة منذ العام الأول لكي يعمل.
استوحى دنقل قصائده من رموز التراث العربي، وقد كان السائد في هذا الوقت التأثر بالميثولوجيا الغربية عامة واليونانية خاصة.
عاصر دنقل عصر أحلام العروبة والثورة المصرية مما اسهم في تشكيل نفسيته وقد صدم ككل المصريين بانكسار مصر في عام 1967 وعبر عن صدمته في رائعته «البكاء بين يدي زرقاء اليمامة» ومجموعته «تعليق على ما حدث «.مع المرض في مجموعته «أوراق الغرفة 8» وهو رقم غرفته في المعهد القومي للأورام والذي قضى فيه ما يقارب الأربع سنوات، وقد عبرت قصيدته السرير عن آخر لحظاته ومعاناته، وهناك أيضاً قصيدته «ضد من» التي تتناول هذا الجانب، والجدير بالذكر أن آخر قصيدة كتبها دنقل هي «الجنوبي».
لم يستطع المرض أن يوقف دنقل عن الشعر حتى قال عنه أحمد عبد المعطي حجازي: «إنه صراع بين متكافئين، الموت والشعر».
رحل أمل دنقل عن دنيانا في 21 مايو عام 1983م ,كانت آخر لحظاته في الحياة برفقة د.جابر عصفور وعبد الرحمن الأبنودي صديق عمره، مستمعاً إلى إحدى الأغاني الصعيدية القديمة، أراد أن تتم دفنته على نفقته لكن أهله تكفلوا بها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة