السليمانية تستعد لافتتاح مدرّج يحاكي “الكولوسيوم” الروماني

اربيل – سلام البغدادي:
من المقرر ان يتم افتتاح مشروع مدرج على غرار مدرج “الكولوسيوم” في روما والذي يرجع تاريخ بنائه إلى عهد الإمبراطورية الرومانية في القرن الأول، وذلك بشهر حزيران المقبل، في مدينة السليمانية الواقعة شمالي العراق.
المشروع يعد احد الطرق التي من شأنها تعزيز الثقافة، حيث يمكن من خلاله اقامة بعض المهرجانات، ودعوة دول العالم للمشاركة فيها، مما ينتج تلاقحا للأفكار والثقافات، وتعريف العالم بالثقافة الكردية، حسب رأي برهم صالح رئيس مجلس ادارة المشروع.
وقال صالح ” من المؤمل ان يكون المشروع عامل جذب للسياح وللنشاطات الفنية، ونأمل ان يكون شبيها بمهرجان قرطاج في تونس، او مهرجان جرش الذي يقام في الاردن. يكلف المشروع الذي اختير متنزه “هواري شار” مكانا لبنائه، نحو 4،6 ملايين دولار، ويجري العمل على بنائه منذ عامين، ويقع على مساحة 1000 كم مربع وبسعة خمسة آلاف متفرج، وقامت حكومة كردستان العراق بتمويل المشروع، اضافة الى التبرعات التي بادر بها بعض رجال الاعمال في المدينة.
صمم المدرج بطريقة مشابهة تماما لمدرج الكولوسيوم، باستثناء الطوب الذي تم استيراده من ايران لبناء الجدار الخارجي، خلافا للمادة التي استعملت في الكولوسيوم حيث تم استعمال حجر الترافرتين الجيري. سيحوي المشروع اضافة الى المسرح، حديقة حيوان ومتنزها وملعبا للغولف، اضافة الى مركز للتسوق،
يذكر ان مدرج الكولوسيوم هو العمل الأكبر الذي شيدته الإمبراطورية الرومانية، حيث يعد واحدًا من أعظم الأعمال المعمارية والهندسية الرومانية. وطُبعت صورة الكولوسيوم على قطعة الخمسة سنتات من النسخة الإيطالية.
يعد الكولوسيوم رمزا للثقافة الغربية، وذلك كان سببًا في ظهوره في العديد من الأفلام، والأغاني، والأعمال الفنية العالمية، حيث تمت معالجة الكثير من الأفلام التي كانت تصور أبرز مشاهد المعركة الأخيرة بطريقة تقترب من الواقع. ويعد فيلم المجالد عام 2000 للممثل النيوزلندي راسل كرو هو الأبرز والأحدث تمثيلًا له.
وقد أقيمت في السنوات الاخيرة، عدة حفلات موسيقية لأشهر الفنانين العالميين في باحة المدرج، مثل بول مكارتني من فريق البيتلز، إلا أن أنصار البيئة عارضوا الأمر بحجة أن ذلك يعد إفسادًا لأهم الآثار التاريخية من قبل الجمهور، وهو بدوره ما أدى إلى تقليل عدد الحفلات. ويزور الكولوسيوم جنبًا إلى جنب المنتدى الروماني قرابة خمسة ملايين زائر سنويًا.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة