الأخبار العاجلة

«روس نفت» وأذربيجان تقودان «محور» الخفض خارج أوبك

طهران: الانتاج يقترب من 3.9 مليون برميل يومياً

متابعة الصباح الجديد:

نقلت وكالة تاس للأنباء أمس الأربعاء عن ميخائيل جوتسيرييف أحد مالكي روس نفت الروسية إن الشركة تعتزم خفض إنتاج الخام بواقع 300 ألف طن هذا العام في إطار اتفاق موسكو مع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك).
وروس نفت من شركات إنتاج النفط المتوسطة في روسيا.
يرافق ذلك، وعن وزير النفط الأذربيجاني ناطق علييف قوله أمس إن «بلاده خفضت إنتاجها النفطي إلى 789 ألف برميل يوميا في كانون الثاني في إطار اتفاق بين أوبك ومنتجين من خارج المنظمة على خفض الإنتاج»، على وفق ما نقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء.
الى ذلك، قالت وكالة مهر للأنباء نقلا عن وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه أمس الأربعاء إن إنتاج إيران النفطي يقترب حاليا من 3.9 مليون برميل يوميا.
واتفقت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) في تشرين الثاني على خفض الإنتاج بواقع 1.2 مليون برميل يوميا إلى 32.5 مليون برميل يوميا خلال الشهور الستة الأولى من عام 2017 إضافة إلى 558 ألف برميل يوميا اتفق عليها المنتجون المستقلون مثل روسيا وسلطنة عمان والمكسيك.
وسُمح لإيران -التي تشدد منذ وقت طويل على أنها تحتاج لاستعادة حصتها السوقية- بزيادة الإنتاج.
ونقلت الوكالة عن زنغنه قوله «لم يكن من المفترض أن تخفض إيران إنتاجها.» في إشارة لاتفاق أوبك.
وقال الوزير في الأسبوع الماضي إنه واثق من التزام أعضاء أوبك والمنتجين المستقلين بشروط الاتفاق وإن أسعار النفط سترتفع نتيجة لذلك.
في الشأن ذاته، يتوقع بقاء أسعار النفط في نطاق 55-60 دولارا للبرميل في 2017.
ويرجح وضع ميزانية 2017-2018 على أساس افتراض سعر 45 دولارا لبرميل النفط.
ويقول تمديد ستراتيجية الكويت النفطية من 2030 إلى 2040 بهدف الحفاظ على طاقة إنتاجية أربعة ملايين برميل يوميا.
ويقول الكويت تستهلك حاليا ما بين 300 ألف و350 ألف برميل يوميا وستصل إلى مليون برميل يوميا في 2035 وهذا شيء غير مقبول.
وتصريحات الوزير للصحفيين جاءت على هامش المنتدى الخليجي الثالث لستراتيجية الطاقة في مدينة الكويت.
على صعيد متصل، وقعت الهند أمس الأربعاء اتفاقا مع الإمارات العربية المتحدة يتيح للبلد الخليجي ملء نصف منشأة تحت الأرض لتخزين النفط الخام في مانجالور تمثل جزءا من نظام الاحتياطي الستراتيجي لنيودلهي.
وأعلنت نيودلهي عن سلسلة من الاتفاقات مع الإمارات تشمل قطاعات الدفاع والتجارة والتعاون البحري والطاقة بعد اجتماع بين رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.
وقال سنجاي سودير وكيل وزارة النفط الهندية للتعاون الدولي إن شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) ستخزن ما يصل إلى ستة ملايين برميل من النفط في مانجالور أي نحو نصف الطاقة الاستيعابية للموقع.
وسعيا للتحوط من مخاطر أمن الطاقة نظرا لاستيرادها معظم احتياجاتها النفطية تشيد الهند منشآت تخزين للطوارئ تحت الأرض تتسع لنحو 36.87 مليون برميل من النفط الخام أو نحو 10 أيام من متوسط الطلب اليومي بها خلال عام 2016.
وقال وزير النفط الهندي دارمندرا برادان «سيساعد ذلك في ضمان أمن الطاقة في الهند وسيتيح لنا تلبية الطلب المتنامي على الطاقة.»
على مستوى الأسعار، تراجعت هذه أمس بعدما عززت زيادة في المخزونات الأمريكية توقعات بأن زيادة إنتاج النفط الصخري في العام الحالي ستحد من تأثير خفض الإنتاج من جانب منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وغيرها من كبار المصدرين.
وانخفض خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 40 سنتا إلى 55.04 دولار للبرميل كما تراجع الخام الأمريكي الخفيف في العقود الآجلة 40 سنتا إلى 52.78 دولار للبرميل.
وأظهرت بيانات المخزونات الأسبوعية في معهد البترول الأمريكي يوم الثلاثاء أن مخزونات النفط الخام والبنزين والديزل انخفضت بأكثر من المتوقع في الأسبوع الماضي.
وتعلن إدارة معلومات الطاقة بالحكومة الأمريكية بياناتها في الساعة 1530 بتوقيت جرينتش ويترقب التجار لمعرفة ما إذا كانت الأرقام الرسمية ستؤكد الأرقام المعلنة في القطاع.
وتلقت أسعار النفط دعما في الأسابيع الماضية بفضل خطط أوبك وغيرها من المنتجين لخفض الإنتاج.
وقال وزراء نفط يوم الأحد إنه تم بالفعل خفض الإنتاج بواقع 1.5 مليون برميل يوميا من 1.8 مليون برميل يوميا اتفق عليها كبار منتجي النفط اعتبارا من الأول من كانون الثاني حيث يسعى المنتجون لخفض تخمة المعروض النفطي.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة