بطّات تقتل صاحبها في الصين

الصباح الجديد – وكالات:
ربما لم يتخيل رجل صيني في السادسة والثلاثين من العمر أن يدفع حياته ثمنا لمهنته بائعا للبط.
إذ كان البط سببا في إصابة الرجل بفيروس إنفلونزا الطيور (إتش7 إن 9)، ليكون أحدث ضحايا هذا الفيروس في الصين، على وفق ما أعلنت السلطات المحلية السبت.
وبدأت أعراض الإصابة بالفيروس، مثل الحمى والسعال، تظهر على الرجل في 25 ديسمبر الماضي، في إقليم تشجيانغ الساحلي قرب شنغهاي، حيث كان يعمل هناك بائعا للبط. وأفادت احدى الوكالات الصينية أن الرجل (36 عاما) توفي في مسقط رأسه في إقليم خان وسط البلاد، في العاشر من يناير الجاري، أي بعد يوم واحد فقط من اكتشاف إصابته بالمرض.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة