كلية الزراعة في جامعة البصرة تشارك بحملة غرس المليون شجرة

تتضمّن 15 نوعا من الأشجار تتحمّل الأجواء الحارة والتربة المالحة
البصرة – سعدي علي السند:

شارك قسم البستنة وهندسة الحدائق في كلية الزراعة في جامعة البصرة بحملة زراعة المليون شجرة ضمن المشروع المقدم من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي .
وقال الدكتور عباس مهدي جاسم رئيس قسم البستنة وهندسة الحدائق في الكلية لـ»الصباح الجديد» ان مشروع المليون شجرة مقدم من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وان الهدف منه هو زراعة الأشجار التي تتحمل ظروف العراق بشتى انواعها من الشمال الى الجنوب حيث وزعت البذور الى جميع كليات الزراعة في العراق وتبنى قسم البستنة وهندسة الحدائق في كليتنا زراعة تلك البذور حيث تم زراعة 15 نوعا من الأشجار وهي (أكاسيا ، نيلوتيكا ، بابايا ، اكاسيا نور تلير السنط الملتوي ، كاركدية ، تمر حنة ، مورينكا ، ستيكوما ، اكاسيا سوكلور تاما ، الغلف اماراتي ، كلاديشا ، تمر هند ، ابو شوارب ، سنا، صبار هندي ، مها كوئي ) وهي اشجار تتحمل ظروف البصرة الحارة والتربة المالحة .
واضاف لهذه الأشجار فوائد بيئية من خلال عمل أحزمة حول المدن ومكافحة التصحر وتقليل التلوث والاحتباس الحراري وتقليل غاز ثاني أوكسيد الكربون ، كما ان لهذه الأشجار فوائد اقتصادية من خلال تنفيذ مشاريع انتاجية كإنتاج الوقود وإنتاج المواد الطبية والعشبية وإنتاج الأعلاف إضافة الى تهيئة الطلبة لعمل مشاريع إنتاجية ، مشيراً الى ان جمعية المليون شجرة هي التي تبنت المشروع وجهزت البذور من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

إنتاج وبيع الخضار في الكلية:
وأعلنت محطة الأبحاث والتجارب الزراعية في كلية الزراعة عن توفر كميات كبيرة من إنتاجها من الخضار للبيع .
وبين مصدر في الكلية ان الخضار المتوفرة حالياً هي الباذنجان واللهانة والقرنابيط والخيار ، موضحاً إن اسعارها تنافسية مع الأسواق المحلية ، مضيفاً انه سيتم في المستقبل القريب اعلان بيع لمحاصيل أخرى كالطماطم والباميا والخس.
فعلى الراغبين بالشراء التوجه لمكان البيع المباشر في مقر محطة الأبحاث والتجارب الزراعية الواقع في موقع جامعة البصرة بمنطقة گرمة علي بالقرب من نصب الجامعة .

التعبئة الحيوية في مصانع اللحوم
والقت طالبة الدراسات العليا / الدكتوراه في قسم علوم الأغذية آلاء محمد سدخان محاضرة بعنوان (التعبئة الحيوية – المضادللمايكروبات- في مصانع اللحوم)) بأشراف الدكتورة خديجة صادق جعفر اذ اشارت الباحثة الى ان التغليف الحيوي يعد واحداً من مفاهيم تعبئة الغذاء المكتشفة حديثاً وهي نوع من التعبئة التي تغير ظروف التغليف لتمديد مدة الحفظ قبل البيع او تطوير عوامل السلامة او الخواص الحسية مع المحافظة على نوعية الغذاء ، حيث يتم اضافة مواد مضادة لنمو الميكروبات مع الأغلفة البلاستيكية تمنع وتثبط نمو الأحياء المجهرية المرضية التي ممكن ان تنتقل للغذاء في اثناء التحضيرات وتداول وانتاج اللحوم ومنتجاتها مثل ايونات الفضة كطبقة خفيفة في سطح البوليمرالملاصق للغذاء أو البكتروسينات مثل بيديوسين او النيسين المثبت على غلاف السليلوز وانزيمات اللايسوزايم والمجموعة الفعالة كمجموعة الامين واستعمال البوليمرات مع السطوح المحورة بالأشعة الإلكترونية او بالمعاملة البلازمية لتوليد الفعالية المضادة للمايكروبات من دون اي انتقال او هجرة للمواد الى الغذاء.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة