عرس إبداعي مبهر وسط حضور بهي للمسرحيين العراقيين والعرب

متابعة خاصة بـ»الصباح الجديد».. حفل افتتاح الدورة التاسعة لمهرجان المسرح العربي بوهران
الجزائر ـ عبد العليم البناء:

إفتتحت مساء يوم الثلاثاء، فعاليات الدورة التاسعة لمهرجان المسرح العربي بوهران «دورة عز الدين مجوبي» الذي تقيمه الهيئة العربية للمسرح بالتعاون مع الديوان الوطني للثقافة والاعلام وباشراف وزارة الثقافة الجزائرية، في حفل بهي ومميز أشرف عليه وزير الثقافة عز الدين ميهوبي، وبحضور وزيرة التضامن الوطني والاسرة وقضايا المرأة مونية مسلم، وسفراء عدد من الدول العربية بالجزائر.
تم في بداية الحفل تقديم شريط وثائقي حول المسرحي الراحل عز الدين مجوبي وشوطه الفني العبق والثري بأهم العروض المسرحية الناجحة التي برع في تقديمها، حيث أكد والي وهران، في كلمته الترحيبية: «أن الباهية تفتخر باحتضانها هذا الموعد المهم على مدار 10 أيام، كيف لا؟ والمسرح يعد أب الفنون قاطبة»، مضيفا أن عشاق المسرح سيعشيون أياما لا تنسى من الإبداع الفني والفكري على خشبتي مسرح ولايتي وهران ومستغانم، موجها التحية والترحاب إلى جميع ضيوف الباهية عروس المتوسط، التي تزيّنت لهذا الحدث وأطلّت عليهم بأبهى حللها، خصوصا في ظل حضور متميز لكبار رواد عالم المسرح بالوطن العربي.
وأعرب السيد ميهوبي في الكلمة التي القاها في افتتاح المهرجان : عن امله في أن يكون العام الجديد الذي نستهل به هذا الحدث الثقافي الكبير مشرقا مليئا بالإبداع والثقافة والفن والفكر والقى الامين العام للهيئة العربية اسماعيل عبد الله كلمة شاعرية وجميلة ومعبرة تحدث فيها عان رحلة المهرجان واسباب اقامته في الجزائر سيتم نشرها في الاعداد المقبلة.
والقى الفنان العراقي الكبير عزيز خيون رسالة يوم المسرح العربي نيابة عن المخرج المسرحي الاردني حاتم السيد لعدم حضوره للمهرجان بسبب سوء الاحوال الجوية.
.وقد عرف حفل افتتاح هذه التظاهرة الثقافية التي تتقاسم نشاطاتها كل من ولايتي وهران ومستغانم إلى غاية 19 كانون الثاني يناير الحالي، والتي تحمل اسم الممثل والمخرج المسرحي الراحل عز الدين مجوبي، حضور وجوه مسرحية لامعة على الصعيد الوطني و العربي إلى جانب شخصيات ثقافية وفنية تتقدمها الشخصيات المسرحية العراقية، بشتى الاختصاصات، حيث الابداع المسرحي العراقي يتجلى هنا بأبهى صوره كما هي الحال في معظم المهرجانات المسرحية العربية التي يشارك فيها العراق عادة.
وتعرف هذه التظاهرة التي تنظمها الهيئة العربية للمسرح بالتعاون مع الديوان الوطني للثقافة والإعلام حضور نحو 550 مشاركا من شتى البلدان العربية في مقدمتها العراق، إضافة الى تونس وسوريا والأردن والسودان ومصر والسعودية والكويت.
و تتنافس ثمانية عروض مسرحية على جوائز المهرجان في إطار المسابقة الرسمية لهذه الطبعة من إجمالي 33 عرضا مسرحيا مبرمجا ضمن فعاليات هذا الحدث الثقافي الذي تستضيفه مرة كل سنة احدى الدول العربية.
وشهد حفل الافتتاح تكريم عدد من أعضاء الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني الذين ما زالوا على قيد الحياة، وكذلك متابعة عرض لمسرحية «حيزية»عن نص السيد عز الدين ميهوبي ومن إخراج فوزي بن براهم.
وتنطلق منافسة حاكم الشارقة، الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، وقيمتها 100 ألف درهم إماراتي نحو « 27» ألف دولار تتنافس عليها 8 أعمال مسرحية. ويعرض العمل المسرحي الفائز في مهرجان أيام الشارقة المسرحية بالإمارات، شهر مارس المقبل.؟
تشمل قائمة العروض محل التنافس، «الثلث الخالي» من إخراج تونس آية علي، تأليف محمد شواط من المسرح الجهوي بالعلمة – الجزائر. مسرحية «الخلطة السحرية» للسعادة، من تأليف وإخراج شادي الدالي من مسرح الهناجر – مصر. «القلعة «من إخراج علي الحسيني وتأليف عبد الأمير الشمخي من المسرح الكويتي – الكويت. مسرحية «خريف» من إخراج أسماء هوري وتأليف فاطمة هوري من مسرح أنفاس – المغرب.
كما تشمل القائمة «يا رب» من إخراج مصطفى ستار الركابي وتأليف علي عبد النبي الزيدي من منتدى المسرح التجريبي – العراق. ومن مسرح الشامات بالمغرب، تم اختيار مسرحية «كل شيء عن أبي»، من إعداد وإخراج بوسلهام الضعيف عن رواية لمحمد برادة. فيما تمثل الكويت مسرحية «العرس الوحشي» من إخراج عبد الكريم الجراح وتأليف فلاح شاكر، فيما تمثّل «الأردن وثورة دونكيشوت» من تأليف وإخراج وليد الداغسني، كلاندستينو – تونس.
كما سيتابع عشاق المسرح 8 عروض مشاركة في مهرجان المسرح العربي، وهي «الخريف» من إعداد وإخراج صميم حسب الله من– العراق، «دوخة» من تأليف وإخراج زهرة زموري – تياترو – تونس، «المجنون» من إخراج توفيق الجبالي عن جبران خليل جبران – تياترو – تونس، إضافة إلى «الزومبي والخطايا العشر» للمخرج طارق الدويري – مسرح الهناجر – مصر، و»النافذة» للمخرج مجد فضة من تأليف إيرينيوش إيريدينسكي عن سوريا.
فيما تأهلت مسرحية «فندق العالمين» من إخراج أحمد العقون من المسرح الجهوي سكيكدة – الجزائر، وتأليف إيمانويل شميت، إخراج نبيل بن سكة وتأليف ولد عبد الرحمن كاكي من المسرح الجهوي العلمة – الجزائر. هذا ويشارك مركز الإبداع الفني – مصر، بمسرحية «زي الناس» من إخراج هاني عفيفي وتأليف برتولد بريخت.
وتأتي الندوات هذا العام لتضفي المزيد من الزخم الفكري، تحت عنوان كبير، لموضوعات آنية تهم المسرح والمواطن العربي على حد سواء، إضافة إلى 11 ورشة مسرحية وإصدارات مهمة. تتمثل ندوات المؤتمر افتتح امس الاربعاء بندوة «شهيد المسرح الجزائري عزالدين مجوبي»، فضلا عن الندوة المحكمة، أبحاث مسابقة البحث العلمي 2016 والندوة التطبيقية «حين تضيق العبارة يتسع الإيماء» والندوة المحكمة «مناظرة ريادة النص المسرحي بين دانينوس والنقاش» والندوة المحكمة «مسابقة تأليف النص المسرحي الموجه للكبار» والندوة المحكمة «مسابقة تأليف النص المسرحي الموجه للأطفال» وندوة «شهيد المسرح الجزائري عبد القادر علولة» وندوة «ملتقى المسارح الجهوية الجزائرية» وندوة «المهرجانات المستضافة».
وستمتد العروض المسرحية عبر قافلة ستجوب عددا من مدن الإشعاع بغرب الجزائر وذلك بكل من غليزان، تلمسان، سعيدة، سيدي بلعباس، معسكر وعين تموشنت،
مع العلم أنّ فعاليات الدورة التاسعة من مهرجان المسرح العربي الذي يستمر حتى 19 يناير كانون الثاني بوهران، تحتضنها قاعات المسرح الجهوي عبد القادر علولة، قاعات السعادة، المغرب، فندق الميرديان والجامع القطب عبد الحميد بن باديس ومكتبة بختي بن عودة وقاعة بلدية وهران، إضافة إلى كلية الآداب والفنون بجامعة مستغانم، وذلك ضمن برنامج مضبوط يرتكز على التنوع الثقافي والفني بوصفه من مصدر للتبادل والتجديد والإبداع.
وسيشهد المهرجان غدا الجمعة عرض المسرحية العراقية المثيرة للجدل «يارب» للكاتب علي عبد النبي الزيدي واخراج مصطفى الركابي وبطولة الفنانين القديرين الدكتورة سهى سالم وفلاح ابراهيم، وبمعيتهما الفنانة المتألقة زمن الربيعي حيث ستعرض المسرحية التي هي من انتاج منتدى المسرح التجريبي في دائرة السينما والمسرح في وزارة الثقافة والسياحة والاثار، في المسرح الجهوي عبد القادر علولة في وهران الساعة الثامنة مساء، حيث سيكون الجمهور مع واحدة من العروض المسرحية المشاركة في مسابقة الشيخ القاسمي لأفضل عمل مسرحي عربي، وتعد ارفع جائزة مسرحية عربية وتبلغ قيمتها مائة الف درهم اماراتي وبما يعادل سبعة وعشرين الف دولار اميركي .

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة