البرلمان المصري يتسلّم أول طلبٍ رسمي لإسقاط الجنسية عن البرادعي

وكالات – الصباح الجديد:
أعلن عضو في البرلمان المصري، أمس الاثنين، عن تقدمه بطلب رسمي هو الاول لاسقاط الجنسية المصرية عن نائب رئيس الجمهورية السابق محمد البرادعي، واصفاً اياه بـ”الخائن”، والذي “حرض” ضد مصر.
وقال مصطفى بكري، في تصريح صحفي إنه تقدم بأول طلب رسمي لرئيس البرلمان علي عبد العال لإسقاط الجنسية، وسحب قلادة النيل من محمد البرادعي نائب رئيس الجمهورية السابق، بسبب تحريض (البرادعي) ضد مصر.
وأضاف بكري، أن “البرادعي حرض على الدولة المصرية وقام بدور الخائن، ويتوافق مع الإخوان”.. مضيفًا:” لم أقول هذا الكلام ضد البرادعي اليوم فقط بل ذكرته في برلمان 2012، وحذرت منه كثيرًا لأنه ينفذ أجندة أميركية، لذلك يجب إسقاط الجنسية المصرية منه وسحب قلادة النيل”.
وفى السياق ذاته، قال بكري، في طلبه المقدم لرئيس البرلمان: “أثبت الأحداث، ومازالت تؤكد كل يوم أن دكتور محمد البرادعي يلعب دورًا خطيرًا في التحريض على مصر والإساءة إلى سمعة مؤسسات الدولة المصرية لدى العديد من الهيئات والمؤسسات”.
وأضاف: أن “جميع الوثائق والفيديوهات تؤكد ارتكاب البرادعي جريمة الخيانة العظمى، مما يستوجب اسقاط الجنسية المصرية عنه استناداً إلى المادة 16 من قانون الجنسية رقم 26 لسنة 1975”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة