“مكافحة الإرهاب” يحرر حيي “الرفاق والغفران” في الساحل الأيسر لمدينة الموصل

بغداد – أسامة نجاح:
أعلنت قيادة قوات جهاز مكافحة الإرهاب ، يوم امس السبت ، عن تحرير حيي الرفاق والغفران في الساحل الايسر شرقي مدينة الموصل ورفعت العلم العراقي فوق المباني ، مشيرة الى ان ، جامعة الموصل ستكون هي الهدف اللاحق لتطهيرها من تنظيم داعش الإرهابي ، فيما اكدت قيادة قوات الرد السريع عن سيطرتها على مقر قيادة تابع الى عصابات داعش الإرهابية وسجنين لهم في الساحل الايسر للمدينة .
وقال قائد الفرقة الذهبية في جهاز مكافحة الإرهاب اللواء الركن سامي العارضي في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ ان “قوات جهاز مكافحة الارهاب تمكنت من تحرير حيي الرفاق والغفران في الجانب الايسر من الموصل ورفع العلم العراقي فوق المباني “، مشيرا الى ان “هذه الاحياء تم تحريرها بساعات قليلة بعد اقتحامها من قبل القوات الأمنية “. وأكد العارضي ان “القوات الامنية ستكون على مشارف جامعة الموصل بعد تطهير هذه الاحياء من العبوات الناسفة والسيارات ألمفخخة .
ومن جانبها أعلنت قيادة قوات فرقة الرد السريع ، يوم أمس السبت ، عن سيطرتها على مقر قيادة تابع الى عصابات داعش الإرهابية وسجنين لهم في الساحل الايسر لمدينة الموصل .
وقال المتحدث الرسمي باسم قوات فرقة الرد السريع الإعلامي مصطفى حميد لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ ان “قوات الرد السريع التابعة للشرطة الاتحادية سيطرت على مستشفى السلام وكلية الطب ومستشفى الشفاء في الساحل الايسر للمدينة ورفعت العلم العراقي فوق المباني”.
وبين ان “القوات عثرت أيضا على مقر قيادة وسيطرة داعش بالساحل الايسر ومركز اتصالات وسجنين”.
الى ذلك أفادت قيادة الشرطة الاتحادية ، يوم أمس السبت ، بسيطرة قواتها على ما يسمى بمقر “المجاهدين الشيشان”، جنوبي الموصل.
وقال قائد الشرطة الفريق رائد شاكر جودت في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، إن “قطعات الشرطة الاتحادية سيطرت، صباح يوم أمس السبت ، على مقر عمليات داعش لما يسمى بالمجاهدين الشيشان، جنوبي الموصل”.
وأضاف جودت، أن “المقر يضم خرائط هجماتهم قرب مستشفى السلام”.
وأعلنت قيادة عمليات قادمون يانينوى، قتل نحو 450 أرهابياً من عصابات داعش مع دخول الموصل لاول مرة من جهة الشمال ونجاح قوات جهاز مكافحة الارهاب باقتحام أحياء جديدة في الساحل الايسر للمدينة ليلاً.
وذكر بيان لخلية الاعلام الحربي تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، أن “قطعات المحور الشمالي تقدمت باتجاه شمال الساحل الايسر وتمكنت من تحرير حي المزارع و المجمع السكني للحدباء والبالغ 168 عمارة ورفع العلم العراقي فوق مبانيه واصبحت على مشارف حي القيروان والحدباء و7 نيسان والصديق وتمكنت من تدمير 6 عجلات ملغومة وتدمير عجلتين ملغومتين تحملان احادية وتدمير 3 مفارز هاون وتدمير جرافة ملغومة وتدمير 3 مدافع 23 ملم وقتل اكثر من 55 ارهابيا باسناد طيران التحالف الدولي وابطال طيران الجيش”.
وأضاف البيان أما “في المحور الشرقي للساحل الايسر فقد شرعت قوات جهاز مكافحة الارهاب بالتقدم في المحور الشمالي وقامت بعملية عبور ليلي لنهر الخوصر وتأسيس رأس جسر لعبور القطعات وحررت حي المثنى وتمكنت من تدمير أربع عجلات ملغومة ومفرزتي هاون وثلاث رشاشات احادية وقتل اكثر من 75 ارهابيا باسناد طيران التحالف الدولي”.
ولفت الى انه “وفي المحور الجنوبي حققت القوات الامنية تقدماً من المنطقة الصناعية باتجاه شمال حي الوحدة والوصول الى مشارف حي البعث وتمكنت القطعات من تدمير عجلتين ملغومتين وتدمير عجلتين تحملان احادية وتفكيك حزام ناسف وقتل 70 ارهابيا باسناد طيران التحالف الدولي”.
وعن المحور الجنوبي للساحل الايسر من الموصل “توغلت قوات الشرطة الاتحادية وقطعات الفرقة المدرعة التاسعة في الجيش بأحياء السلام وفلسطين والشيماء والدوميز وسومر والوصول الى مشارف مستشفى السلام وتمكنت من السيطرة على عدد من البنايات وقتل 249 ارهابياً وتدمير 14 عجلة ملغومة وتدمير 4 عجلات تحمل ارهابيين وتدمير مضافتين للارهابيين واسقاط طائرتين مسيرة وتدمير مفرزة هاون وتطهير ثلاث دور ملغمة وتدمير قذيفة [أي بي جي 9] وسبع رشاشات متوسطة bkc والاستيلاء على كدسين للعتاد وتدمير 11 دراجة نارية والعثور على مستشفى ميداني وسجن ومركز اعلامي للارهابيين وباسناد طيران الجيش الابطال وطيران التحالف الدولي”.
ونوه البيان الى عدم تبدل الموقف العملياتي في المحور الجنوبي الغربي لقوات الشرطة الاتحادية، وكذلك في المحور الغربي لقوات الحشد الشعبي”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة