العبادي يعلن في ذكرى تأسيس الجيش تحرير ثلثي محافظة نينوى من زمر داعش الإرهابية

بغداد – أسامة نجاح:
أعلن القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي ، يوم أمس الجمعة ، في تهنئته بذكرى تأسيس الجيش العراقي الـ 96، ان المعركة ضد الإرهاب في شوطها الأخير ، مؤكداً في الوقت نفسه ، عن تحرير ثلثي محافظة نينوى من عصابات داعش الإرهابية .
وقال العبادي في بيان ورد الى “الصباح الجديد” ان “معركتنا ضد الارهاب في شوطها الاخير وقواتنا اليوم طهرت ثلثي محافظة نينوى وهي في داخل الموصل وستقطع رأس الافعى وتطهر كل الموصل قريبا بعون الله”.
وكشفت قيادة جهاز مكافحة الإرهاب عن تحريرها 3 أحياء أخرى في الساحل الأيسر لمدينة الموصل من سيطرة الزمر الإرهابية ورفعت العلم العراقي فوق المباني ليصبح عدد الأحياء المحررة في الساحل أكثر من 50 حيا ومنطقة من أصل 56 .
وقال القائد في جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن “قوات مكافحة الإرهاب حررت مناطق (المثنى والوحدة وسومر والحاصود) ورفعت العلم العراقي فوق المباني ، مشيرا إلى إن” هذه المناطق تعد من أخطر مناطق الإرهاب في جنوب شرقي الساحل الأيسر من الموصل ليرتفع عدد المناطق والأحياء المحررة إلى أكثر من 50 من أصل 56 منطقة وحياً سكنياً من سيطرة تنظيم داعش الارهابي”.
وأضاف أن “القوات العراقية تخوض حالياً معارك في مناطق متفرقة من أجل إعلان منطقة الساحل الأيسر محررة بالكامل من داعش”.
وأوضح أن “القوات العراقية تقوم بفتح ممرات آمنة لإعادة النازحين الذين غادروا المناطق المحررة ضمن المحور جنوب شرقي الموصل بعد تمشيط المناطق بنحو دقيق”.
وأعلنت قيادة عمليات قادمون يانينوى قتل ما لا يقل عن 132 من ارهابيي عصابات داعش والسيطرة على عدد من الاحياء في الموصل في اطار المرحلة الثانية من عمليات تحرير نينوى.
وذكر قائد العمليات الفريق الركن عبدالامير رشيد يارالله في بيان لخلية الاعلام الحربي تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، أمس الجمعة ، ان “قوات الشرطة الاتحادية وقطعات الفرقة المدرعة التاسعة نجحت في التوغل في أحياء السلام وفلسطين والشيماء والدوميز وسومر وذلك في المحور الجنوبي للساحل الأيسر”.
وأضاف ان “تلك القوات تمكنت من السيطرة على عدد من البنايات بعد قتل 130 إرهابيا بمساعدة طيران الجيش والتحالف الدولي ودمرت خمس عجلات ملغومة ومعملا لتلغيم العجلات والعثور على مطبعة لعناصر داعش”.
إما فيما يخص المحور الشرقي للساحل الأيسر لقوات جهاز مكافحة الإرهاب قال قائد عمليات قادمون يانينوى “أنها استولت على 4 مركبات رباعية الدفع وناقلة (بي.ام.بي.1)” مشيرا الى ان “القوات العراقية مستمرة بعملية التطهير للمناطق المحررة”.
وأضاف، ان “القطعات في المحور الشمالي تمكنت من قتل إرهابيين اثنين وتدمير صهريج ودراجة نارية”.
وكانت قيادة عمليات (قادمون يا نينوى) قد أعلنت في الـ 29 من الشهر الماضي انطلاق المرحلة الثانية من عمليات تحرير ما تبقى من أحياء الساحل الأيسر لمدينة الموصل التي يشطرها نهر دجلة إلى قسمين واستطاعت أن تستعيد أحياء جديدة.
وتتألف الضاحية الشرقية للموصل من نحو 56 حيا منها 50 حيا تمكنت القوات العراقية من بسط سيطرتها عليها.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة