إدارة ترامب في مواجهة أزمات الشرق الأوسط

في ظلّ مراعاة مصالح الولايات المتحدة

معهد واشنطن:

كيف ستتغيّر سياسة الولايات المتحدة في الشرق الأوسط خلال إدارة الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب؟ وكيف ستتطوّر التحديات في المنطقة وفرص المصالح الاميركية خلال العام المقبل؟ للإجابة على هذه الأسئلة أجرى خبراء معهد واشنطن أبحاثاً واسعة حول هذه المواضيع وعقدوا لقاءات مع صناع القرار والمتخصصين. وفي هذا الصدد، يُعد معهد واشنطن مصدراً مهماً لتحليل السياسات خلال الفترة الانتقالية للرئاسة الاميركية، لذلك تم اختيار المقالات والمقابلات التالية من ضمن المنشورات الأخيرة للمعهد.

كيف يمكن أن يفاجئ ترامب العالم بإحلال السلام
دينيس روس
يطمح الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب، كالعديد من أسلافه، إلى تحقيق السلام في الشرق الأوسط. ومن الواضح أن إحلال السلام في الأراضي المقدسة هو مسألة لطالما جذبت الرؤساء الاميركيين. إن الموازنة بين الأمن الإسرائيلي واحتياجات السيادة الفلسطينية سوف تتطلب على الأرجح نهجاً أميركياً جديداً، وبالتالي فمن الحكمة أن تصغي الإدارة المقبلة إلى بعض الدروس من إخفاقات الماضي.

القوة في عالم أكثر صعوبة
مايكل سينغ
مع فوز ترامب في انتخابات الرئاسة الاميركية، عاد الجمهوريون لتسلم زمام السياسة الخارجية للولايات المتحدة بعد غيابٍ دام ثماني سنوات. ومن الواضح والضروري أن تأخذ السياسة الخارجية الجديدة في عين الاعتبار مخاوف الناخبين والوقائع في الخارج. وما زالت القيادة العالمية للولايات المتحدة أمراً لا غنى عنه للمصالح الاميركية والعالم على حد سواء، ولكن يجب أن تكون مصممة خصيصاً للمشهد الجيوسياسي الذي يختلف عن ذلك الذي كان سائداً في المرة الأخيرة التي كان فيها الجمهوريون في السلطة.

اقتراح سياسة لترامب بشأن سوريا
أندرو جيه. تابلر و دينيس روس
عندما سيجري تنصيب الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، سيكون التحدي الأكثر تعقيداً الذي سيواجهه على صعيد السياسة الخارجية هو ما الذي يجب القيام به بشأن سوريا. ولكي تستطيع الولايات المتحدة اجتثاث المتطرفين في تلك البلاد وتوفير الحماية الإنسانية لمكوناتها، هناك خمسة خيارات بإمكان إدارة ترامب تطبيقها فيما يتعلق بسوريا وهي: مناطق حظر جوي/آمنة، وضربات جوية ضد النظام لفرض عملية وقف إطلاق النار، وتسليح أفراد المعارضة بعد التحقق من خلفياتهم، وفرض العقوبات، والدبلوماسية.

ما قد يعنيه فوز ترامب بالنسبة للعلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا
آنا بورشفسكايا
نظراً لخطابات الرئيس الاميركي المنتخب دونالد ترامب حول روسيا وميله لعقد الصفقات وافتقاده لأي مبدأ إيديولوجي، من المحتمل جداً أن يرفع العقوبات عن روسيا مقابل تعاون الرئيس بوتين في سوريا. وسيكون هذا الاحتمال مرعباً لو تحقق، إذ سيستمدّ بوتين عندئذ المزيد من الجرأة للتسلّط على البلدان المجاورة لروسيا وإثبات نفسه في الشرق الأوسط وتعزيز حملة التضليل التي يقودها من أجل إضعاف أوروبا والاستمرار في قمعه للشعب الروسي.
رئاسة ترامب: هل تكون طريقاً مختصراً نحو استقلال «كردستان العراق»
مايكل نايتس
أدت الزيارات التي قام بها الزعماء الأكراد إلى بغداد، إلى قيام الولايات المتحدة بتسليح «البيشمركة» وتزويدها بالمعدات، وتسليم أكثر من خمسين ألف برميل إضافية في اليوم من نفط كركوك لدعم اقتصاد «حكومة إقليم كردستان». وهذه الزيارات تجعل وقوف ايران في طريق الاستقلال الكردي أكثر صعوبة. بيد، يستمر طريق الاستقلال الأكثر موثوقية في المرور عبر بغداد – وليس عبر أنقرة أو البيت الأبيض برئاسة ترامب.

ما وراء عناوين المرحلة الانتقالية لرئاسة ترامب: العمل الجليل لوضع سياسة خارجية
مايكل سينغ
تميل عناوين التخطيط للمرحلة الانتقالية إلى تضمين قصص عن مرشحين لحقائب وزارية وغيرها من تعيينات رفيعة المستوى. بيد، يكمن قدر كبير من المرحلة الانتقالية في إصدار آلاف التعيينات لمناصب من المستوى الأدنى التي يقوم شاغلوها بأعمال جليلة تتعلق بصياغة السياسة. ويعني العدد الهائل من الوظائف بأنه يتعين ملء الكثير منها من قبل أفراد لم يشغلوا مناصب في حملة الانتخابات الرئاسية للسيد ترامب، والكثير منهم من موظفي الخدمة الطويلة.

ترامب والشرق الأوسط.. بين الأمل والتوجس
سليم عبد الله الحاج
على الرغم من أن الكثيرين في منطقــــة الشــرق الأوسط يريدون بشدة طي صفحة الإخفاقات الحالية، إلا أن هناك الكثيــر مـن عدم اليقيــن بشــأن الإدارة الاميركيــة المقبلة.

اقتراح سياسة لترامب بشأن سوريا: كيف يمكن لواشنطن التوصّل إلى حلّ للنزاع
أندرو جيه. تابلر و دينيس روس

عندما سيجري تنصيب الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، سيكون التحدي الأكثر تعقيداً الذي سيواجهه على صعيد السياسة الخارجية هو ما الذي يجب القيام به بشأن سوريا. ولكي تستطيع الولايات المتحدة اجتثاث المتطرفين في تلك البلاد وتوفير الحماية الإنسانية لمكوناتها، هناك خمسة خيارات بإمكان إدارة ترامب تطبيقها فيما يتعلق بسوريا وهي: مناطق حظر جوي/آمنة، وضربات جوية ضد النظام لفرض عملية وقف إطلاق النار، وتسليح أفراد المعارضة بعد التحقق من خلفياتهم، وفرض العقوبات، والدبلوماسية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة