مقتل 56 سجيناً خلال عصيان داخل سجن في البرازيل

البرازيل ـ أ ب ف:
قتل 56 سجينا في حرب عصابات اندلعت داخل سجن في شمال البرازيل اثناء حركة عصيان شهدها امس الاول الاثنين، كما اعلنت السلطات، مشيرة الى ان عددا كبيرا من السجناء قضوا ذبحا على ايدي اقرانهم.
وكانت حصيلة اولية اعلنها بيدرو فلورنسيو رئيس ادارة سجون ولاية الامازون حيث يقع السجن افادت بمقتل 60 سجينا، لكن حكومة الولاية اعلنت لاحقا ان الحصيلة هي 56 قتيلا جميعهم من السجناء.
وخلال العصيان الذي استمر 17 ساعة احتجز السجناء 12 حارسا رهائن في سجن انيسيو جوبيم (كومباج) القريب من ماناوس عاصمة ولاية الامازون.
وقال سيرجيو فونتيس وزير الامن العام في حكومة الولاية خلال مؤتمر صحافي «هذه اضخم مجزرة ترتكب داخل سجن في الامازون»، مشيرا الى ان «عددا كبيرا من السجناء قضوا ذبحا».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة