الأخبار العاجلة

“مكافحة الإرهاب” يقترب من التحرير النهائي للساحل الأيسر من الموصل باقتحام “الفلاحات”

بغداد- أسامة نجاح:
أعلنت قيادة قوات جهاز مكافحة الإرهاب ، أمس الأحد ، عن اقتحام قواتها لحي الفلاحات في الساحل الأيسر لمدينة الموصل وتوغلت فيه بعد معارك شرسة خاضتها ضد زمر داعش الإرهابية ، وفيما أشارت قيادة قوات العمليات المشتركة عن تحرير 29 قرية في الساحل الأيسر من الموصل من قبل قوات جهاز مكافحة الإرهاب والفرقة التاسعة التابعة للجيش العراقي، أكدت ان القوات المشتركة تقترب من التحرير الكامل لجميع احياء الساحل الايسر من الموصل “.
وقال القائد في جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي أمس الأحد ان” قوات مكافحة الإرهاب اقتحمت حي الفلاحات شرقي الموصل وتخوض معركة شرسة لتطهيره من زمر داعش.
وأضاف الساعدي في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ ان “قطعات جهاز مكافحة الإرهاب اقتحمت حي الفلاحات في الساحل الأيسر من الموصل”٬ مشيراً إلى “استمرار المعارك في الحي لتطهيره من داعش”.
وأكد أن” القوات الأمنية دمرت 3 مفارز وقتلت أكثر من 30 عنصرًا من داعش في أثناء عملية اقتحام مدخل حي الفلاحات”.
وبين ” القائد في جهاز مكافحة الإرهاب بوجود مقاومة من عصابات داعش الإرهابية إلا إن القوات الأمنية تمكنت من القضاء عليها والتقدم بثبات”.
ومن جانبه أعلن المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة العميد يحيى رسول، استمرار تقدم القطعات العسكرية من كل المحاور نحو أهدافها المرسومة لها في نينوى شمالي العراق، مبيناً ان” القوات الأمنية باتت تسيطر على أكثر الأحياء خطورة في الموصل.
وقال رسول لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن “القطعات العسكرية بكل صنوفها مستمرة بالتقدم من المحاور كافة نحو أهدافها المرسومة في الموصل”.
موضحاً إن “قوات جهاز مكافحة الإرهاب والفرقة التاسعة تمكنت من تحرير 29 قرية في الساحل الأيسر من الموصل”.
وتابع إن “قوات الحشد الشعبي تقدمت بنحو كبير في المحور الغربي بعد قطعه لطريق الإمداد لزمر داعش الإرهابية من سوريا إلى الموصل تماما”، مؤكداً “سيطرة الجيش العراقي بتشكيلاته كافة على أكثر الأحياء خطورة وقطع جميع طرق الإمداد عن مسلحي تنظيم داعش الإرهابي”.
الى ذلك أعلنت خلية الإعلام الحربي، أمس الأحد ، عن تحرير حيي (القادسية الأولى والمرور) في الساحل الأيسر من مدينة الموصل.
وقال قائد عمليات قادمون يانينوى الفريق الركن عبد الأمير يارالله في بيان تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، إن “قطعات جهاز مكافحة الإرهاب حررت أحياء القادسية الأولى والمرور في المحور الشرقي ضمن الساحل الأيسر لمدينة الموصل بالكامل”.
وأضاف يار الله أن “القطعات رفعت العلم العراقي فوق المباني بعد تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات”.
وأعلنت خلية الإعلام الحربي ، السبت الماضي ، عن تحرير حيين في الساحل الأيسر لمدينة الموصل من سيطرة تنظيم داعش الارهابي.
وقالت الخلية في بيان لها تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ ، نسخة منه، إن “قطعات جهاز مكافحة الإرهاب حررت حيي العدل والتأميم بالكامل ضمن المحور الشرقي في الساحل الأيسر لمدينة الموصل ورفعت العلم العراقي فوق المباني”.
وأضاف البيان، انه “تم تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات”.
وفي سياق متصل أعلنت قيادة الحشد الشعبي ، أمس الأحد ، عن تحرير قرية الريفية جنوب تل عبطة غرب مدينة الموصل من سيطرة “داعش”.
وذكر بيان لإعلام الحشد الشعبي تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، أن “قوات الحشد الشعبي حررت قرية الريفية جنوب تل عبطة وقتلت عدداً من الدواعش”.
وحررت قوات الحشد الشعبي ، امس الأحد ، قرية (الريزية) غرب تل عبطة غربي الموصل من عصابات داعش الإرهابية .
وذكر بيان لإعلام الحشد الشعبي تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه ان”قوات الحشد الشعبي حررت قرية الريزية غرب تل عبطة غربي الموصل وتمكنت من قتل عدد من الدواعش “.
وكان رئيس الوزراء حيدر ألعبادي، قد أعلن في 17 تشرين الأول/اكتوبر 2016، انطلاق عمليات تحرير نينوى من زمر داعش الإرهابية ، فيما حققت القوات العراقية المشتركة، ومنذ اليوم الاول لانطلاق المعارك تقدماً كبيراً مضيقة الخناق على “داعش” داخل نينوى، لتصبح اليوم على مسافة قريبة جدًا من مركز مدينة الموصل ثاني اكبر مدن العراق والتي تخضع تحت سيطرة الزمر الإرهابية منذ 10 حزيران/ يونيو 2014.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة