زيدان يعترف بامتلاكه «نجمة الحظ» لاعباً ومدرباً

ريال مدريد لعب 35 مباراة بلا خسارة
مدريد – وكالات:

أشاد زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد بروح لاعبيه بعد أن كافح فريقه ليهزم ديبورتيفو لاكورونيا 3-2 أمس الأول في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم ويحقق رقمًا قياسيًا للنادي بتفادي الهزيمة في 35 مباراة بجميع المسابقات.
وحقق زيزو رقمًا قياسيًا كصاحب أطول سلسلة مباريات من دون خسارة في تاريخ ريال مدريد برصيد 35 مباراة متفوقًا على الهولندي ليو بينهاكر 34 مباراة.
واختار زيدان إراحة هدافه كريستيانو رونالدو، إضافة إلى كريم بنزيمة ولوكا مودريتش وكان فريقه في خطر فقدان مسيرته الطويلة الخالية من الهزائم بعد أن سمحت أخطاء دفاعية في دقيقتين متتاليتين لمهاجم ريال السابق خوسيلو بأن يضع ديبورتيفو في المقدمة في الشوط الثاني.
ومع مواجهة خطر تقلص الفارق مع برشلونة على قمة الترتيب إلى ثلاث نقاط أظهر ريال مجددا رفضه للهزيمة وهي سمة مميزة لأول موسم كامل لزيدان في قيادة الفريق.
وأحرز البديل ماريانو دياز هدفه الأول مع النادي ليدرك التعادل قبل أن يسجل سيرجيو راموس هدف الفوز في الدقيقة 93.
وقال زيدان: «لعبنا مباراة رائعة وأنا سعيد للغاية باللاعبين. واجهنا الكثير من المعاناة لكنهم تحلوا بالايمان إلى النهاية. ارتكبنا عدة أخطاء لكن هذا يحدث دائما. تحلينا بالاصرار وفعلناها.»
وواصل: «يوم ما سنخسر، لكن عدم الهزيمة في 35 مباراة أمر يمنحك الثقة والطاقة، عانينا لكن حققنا الفوز والرقم القياسي».
وأضاف: «اللاعبون يبذلون الكثير من الجهد وهم يؤمنون بأن الأمور دائما ستسير في مصلحتهم. عندما تتأخر لا تكون الأمور سهلة لكننا حافظنا على هدوئنا حتى النهاية وقدم البدلاء مساهمة كبيرة أيضا.»
وتابع: «لا نعتقد أننا فريق لا يقهر وسنخسر في نقطة ما. اللاعبون يعلمون أن التفكير بإيجابية يمكن أن يفيدنا. هذه المسيرة الخالية من الهزائم تعطينا القوة من أجل مواصلة التقدم.»
كما كال زيدان المديح لراموس الذي أتبع هدف التعادل الذي سجله في الدقيقة 90 ضد برشلونة الأسبوع الماضي بتسجيل هدف الفوز في نهاية الوقت المحتسب بدل الضائع.
وقال زيدان: «يمكنك أن تحاول مراقبته لكنه ذكي للغاية ويتحرك بنحو رائع ويعرف أين ستذهب الكرة. يمكنك أن تحاول إيقافه لكن الأمر صعب للغاية. يملك ديبورتيفو مدافعين رائعين لكنهم لم يستطيعوا أن يفعلوا شيئا.»
وتابع: «راموس روح الفريق، لا يستسلم أبدًا، وراؤول كان مثل راموس لا يستسلم حتى النهاية، اليوم راموس هو القائد و يمنح الطاقة لبقية اللاعبين».
وأتم: «عندما كنت لاعب كنت دائما أعتقد أنني أملك (نجمة حظ)، وأظن أنني مازلت أمتلكها كمدرب وأنا أستمتع بالأمر وأريد الاستمتاع بهذه اللحظات وأعلم أن الموسم طويل وسيكون علينا عبور مراحل صعبة».
من جانبه، دخل ماريانو دياز، مهاجم ريال مدريد، تاريخ الدوري الإسباني، بعدما سجل أول أهدافه، مع الفريق الملكي، في شباك ديبورتيفو لاكورونيا، في المباراة التي جرت، مساء أول أمس، بالمرحلة الـ15 من الليجا.
وأصبح ماريانو دياز «23 عامًا»، أول لاعب من جمهورية الدومينيكان، يسجل هدفًا في الدوري الإسباني، على مر التاريخ.
وانتهت مباراة ريال مدريد، بفوز مثير على ديبورتفو لاكورونيا (3ـ2)، حيث سجل القائد سيرجيو راموس كعادته هدفًا في الدقيقة 92 من المباراة ليقود ريال مدريد لفوز جديد، وإبقاء فارق الصدارة، مع برشلونة إلى 6 نقاط.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة