إحباط هجوم “كبير” لداعش بين تلعفر وسنجار

تفجير صهريج مفخخ حاول استهداف القطعات العسكرية
متابعة الصباح الجديد:
افاد مصدر عسكري مسؤول يوم أمس السبت ان قوات الجيش، ومقاتلي الحشد الشعبي احبطوا هجوماً “كبيراً” لتنظيم داعش بين قضائي تلعفر وسنجار غرب مدينة الموصل، مشيراً الى مقتل ما لا يقل عن 29 عنصراً من الجانبين.
وقال المصدر في تصريح صحفي، ان داعش شن هجوماً بأربع سيارات مفخخة يقودها انتحاريون، و بأسلحة مختلفة على مواقع للحشد الشعبي والجيش العراقي في لواء92 والمعروف بلواء تلعفر في قرية شريعة الشمالية ما بين قضاء تلعفر وسنجار لفك الحصار عن التنظيم.
وأضاف ان القوات افشلت الهجوم الذي اسفر عن مقتل 16 عنصراً من داعش و13 مقاتلاً من الحشد الشعبي كتائب “حزب الله”.
الى ذلك أعلنت قوات “سرايا الجهاد” احد فصائل الحشد الشعبي ان صدت تعرضاً لتنظيم داعش غربي مدينة الموصل.
وقالت القوات في بيان اطلعت عليه “الصباح الجديد”، اليوم “ان قواتها تمكنت من احباط تعرضٍ واسع النطاق في قاطع عملياتها في (تل الزلط) غربي الموصل.
وأضاف البيان ان “القوات تمكنت من تفجير عجلتين مفخختين والاستيلاء على عجلةٍ مفخخة، و قتل عددٍ من الدواعش، والاستيلاء على اسلحة واعتدة متنوعة تركها العدو في ارض المعركة”.
وفي سياق المعارك في شرقي الموصل افاد مصدر امني مسؤول امس السبت بتعرض القوات المسلحة العراقية الى هجمات شنها عناصر تنظيم داعش الإرهابي بعد تسللهم عبر انفاق سرية الى عدد من الاحياء المحررة شرقي مدينة الموصل.
وابلغ المصدر ، بان عناصر التنظيم تعرضوا في وقت متأخر من ليلة امس للقوات المسلحة في حي الزهور والبكر والقاهرة والقادسية الثانية بعد أن تسلل العشرات منهم عبر الانفاق.
وأضاف المصدر ان القوات تصد حالياً تلك الهجمات في تلك التي تمكنت مؤخراً من استعادة السيطرة عليها من قبضة التنظيم المتشدد.
وقتل ما لا يقل عن 24 مدنياً وأصيب العشرات بجروح امس السبت بهجوم شنّه تنظيم داعش بصهريج مفخخ استهدف حياً شرقي الموصل تمكنت القوات الأمنية من السيطرة عليه حديثاً، بحسب مصدر امني مسؤول.
وقال مصدر مطلع ، ان انتحارياً يقود صهريجاً مفخخاً فجرّ نفسه صباح اليوم في حي القادسية الثانية شرقي الموصل، مبيناً ان الهجوم اسفر عن مقتل 24 مدنياً في الاقل واصابة العشرات بجروح بينهم نساء وأطفال.
واضاف المصدر ان التنظيم استهدف المدنيين من سكان ذلك الحي لتعاونهم مع قوات جهاز مكافحة الإرهاب.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة