أربيل تعلن استعدادها لإجراء حوارٍ “مثمر” مع بغداد

بغداد ـ الصباح الجديد:
أعلنت رئاسة حكومة إقليم كردستان، عن استعدادها لإجراء “حوار مثمر” مع بغداد والاتفاق معها لضمان مستحقات الإقليم المالية ورواتب موظفيه، مؤكدة عدم استعدادها لتنفيذ “أي التزام غير مشترك ومن طرف واحد”.
وقالت الرئاسة في بيان اطلعت عليه “الصباح الجديد”، إنه “من أجل ضمان جميع المستحقات المالية ورواتب موظفي إقليم كردستان، فإن اربيل مستعدة لإجراء حوار مثمر مع الحكومة الاتحادية والاتفاق معها”، مؤكدة أن “الإقليم غير مستعد لتنفيذ أي التزام غير مشترك ومن طرف واحد”.
وأضاف البيان أن “حكومة إقليم كردستان ستدعو أعضاء الكتل الكردستانية في البرلمان العراقي إلى أربيل من اجل مقارنة جميع المعلومات المالية من قبل خبراء مجلس الوزراء..
بهدف مقارنتها بدقة ولاختيار أفضل الخيارات بما يخدم مصلحة الشعب الكردستاني على وفق الأرقام والإحصائيات، خصوصاً الفئات ذات الدخل المحدود والموظفين الدين تضرروا جراء قطع موازنة الاقليم من قبل الحكومة الاتحادية العراقية”.
وكان عضو كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني في البرلمان العراقي سرحان السليفاني كشف، اليوم الجمعة (2 كانون الأول 2016)، عن بروز خلافات بين الكتل الكردستانية بشأن بعض الفقرات المتعلقة بتسليم كميات النفط ل‍بغداد ورواتب الموظفين ومستحقات الإقليم، لافتاً إلى أن هناك جهوداً لحل هذه الخلافات.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة