«العمل» تكشف عن 22 مليار دينار إيرادات صندوق هيئة الحماية الاجتماعية

استردت 1,5مليار دينار من المتجاوزين على الإعانة
متابعة – الصباح الجديد:

كشفت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية ان ايرادات صندوق هيئة الحماية الاجتماعية بلغت 22 مليار دينار منذ تأسيسه العام الماضي وحتى الان ، فيما بلغت قيمة المبالغ المستردة من المتجاوزين على رواتب الاعانة الاجتماعية مليارا و500 مليون دينار.
وقالت مديرة عام صندوق هيئة الحماية الاجتماعية التابع لوزارة العمل جاكلين صليوا ان قانون الحماية الاجتماعية الجديد يتضمن تأسيس صندوق خاص بهيئة الحماية الاجتماعية ليتكفل مستقبلا بجميع مبالغ الاعانة، وهذا ما يتم الاعداد له حاليا.
كما اشارت الى وجود ايرادات ثابتة للصندوق تحدد بموجب القانون، بواقع 1% من ارباح الشركات ، والنسبة ذاتها من ايرادات السياحة ، ونصف تركة من لا وارث له وعوائد الاستثمار ، فضلا عن نسبة بسيطة من رواتب الموظفين.
وبينت صليوا ان الصندوق لم يتسلم من النسب المذكورة سوى استقطاعات رواتب الموظفين، كاشفة عن ان ايرادات الصندوق ومنذ تأسيسه العام الماضي وحتى الان بلغت 22 مليار دينار، مشيرة الى وجود خطط لزيادة وارداته من خلال استثمارها بالصورة الصحيحة.
واوضحت ان ادارة الصندوق قررت ايداع مبلغ ثابت لدى مصرف الرافدين بقيمة خمسة مليارات دينار تستحصل منها فوائد بنسبة 3% للصندوق ، لافتة الى ان الوزارة فتحت باب المنح والاعانات للصندوق ودعت المنظمات والجهات المانحة محليا او دوليا الى دعم الصندوق بالتبرع له ، عبر الحساب رقم 566.
واضافت ان هناك نوعا آخر من الايرادات التي تدخل الى الصندوق، تتمثل بالمبالغ المستردة من المتجاوزين التي بلغت مليار و500 مليون دينار خلال العام الحالي ، كاشفة عن تخصيص هذا المبلغ ضمن موازنة الهيئة للمشاريع الخاصة، بواقع مليار دينار للدائرة الادارية والمالية للهيئة و 500 مليون دينار لدائرة المرأة ، مؤكدة تخصيص جزء منها للموازنة التشغيلية بغية تغطية بعض النفقات المطلوبة.
يذكر ان وزارة العمل والشؤون الاجتماعية اعلنت سابقا ان 26% من مشمولي اعانات الحماية الاجتماعية حاليا هم من المتجاوزين على الشبكة ، وذلك بعد الاعتماد على تقارير البحث الميداني لمناطق الفقر، وهم يتسلمون نحو 120 مليار دينار شهريا، وان تطبيق قانون الحماية الاجتماعية الجديد ، سيوفر مبالغ كثيرة بعد استبعاد الفئات غير المستحقة.
علىى صعيد متصل وجه وزير العمل المهندس محمد شياع السوداني فريق (وطني يحميني) بزيارة الاسر الفقيرة التي تقطن معسكر الرشيد ومنطقة الخانات في مدينة الكاظمية.
وقال المتحدث باسم وزارة العمل عمار منعم ان الزيارات الميدانية جاءت للاطلاع على الحالة المعاشية للاسر التي تقطن تلك المجمعات ، مشيرا الى ان الزيارة كانت تثقيفية تهدف الى توعية الاسر بآليات وضوابط الشمول باعانة الحماية الاجتماعية على وفق قانون الحماية الاجتماعية الجديد .
واضاف منعم ان الفريق قام بزيارة اخرى للمجمعات لاجراء مسح ميداني للاسر الفقيرة التي تقطنها، إذ بلغ عدد الاسر التي تم اجراء المسح لها 10 اسر في معسكر الرشيد في حين وصل العدد الى نحو 100 اسرة في منطقة الخانات ، لافتا الى ان الفريق طلب من العائلات المتبقية تزويده بصورة عن مستمسكاتهم الرسمية المطلوبة لغرض استكمال عمليات المسح الميداني. يذكر ان وزارة العمل والشؤون الاجتماعية تحرص على اجراء الزيارات الميدانية للاسر الفقيرة في عموم العراق عدا المناطق الساخنة واقليم كردستان لشمول المستحقين منهم باعانة الحماية الاجتماعية على وفق القانون الجديد الذي يعتمد مقياس خط الفقر كمعيار للشمول.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة