القطعات العسكرية تواصل تقدمها في محاور القتال وتحرر أحياءً عديدةً في الموصل

الشرطة الاتحادية تقتل 7 إرهابيين جنوب غربي المدينة
بغداد – أسامة نجاح:
أكدت قيادة جهاز مكافحة الإرهاب ٬ يوم أمس الثلاثاء ٬ إن القطعات الأمنية التابعة للجهاز تقدمت باتجاه تطهير الجزء الثاني من حي الزهور بعد تحرير تقاطع العبادي في الحي، فيما أشارت قيادة العمليات المشتركة عن مقتل 7 إرهابيين في منطقة الإبراهيمية جنوبي غرب الموصل .
قال القائد في جهاز مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الوهاب ألساعدي في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن “قوات جهاز مكافحة الإرهاب باشرت منذ صباح يوم ، أمس الثلاثاء ، بتطهير الجزء الثاني من حي الزهور”٬ مشيرًا إلى إن “القوات تمكنت أيضا من إكمال تحرير تقاطع ألعبادي في نهاية حي الزهور”.
وأضاف الساعدي أن”قوات جهاز مكافحة الإرهاب تمكنت من العثور على 120 قذيفة هاون كانت مخبأة داخل أحد المنازل السكنية في منطقة شقق الخضراء شرقي الموصل عند عمليات التطهير” .
وتابع أن” القوات المسلحة المشتركة تتقدم بنحو فعال في كل مناطق جنوب شرق الموصل لتحرير ما تبقى من مناطق من سيطرة تنظيم داعش الإجرامي”.
من جانبه ذكر مصدر امني في قيادة العمليات المشتركة يوم ، أمس الثلاثاء بأن قوات من الشرطة الاتحادية قتلت 7 إرهابيين بقصف صاروخي جنوب الموصل.
وقال المصدر الذي لم يفصح عن أسمه لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن “سبعة إرهابيين قتلوا بقصف صاروخي على يد قوات الشرطة الاتحادية استهدفت ثكنة لهم في منطقة الإبراهيمية جنوب غرب الموصل”.
وأضاف أن “قوات الشرطة تواصل دك مواقع عناصر التنظيم ضمن محورها الجنوبي الغربي لمدينة الموصل”.
وفي سياق متصل أوضح المصدر بأن” أبطال فرقة الرد السريع حرروا قرية (اللزاكة) جنوب الموصل وتمكنوا من قتل عدد من إرهابيي داعش خلال عملية التقدم” .
والى ذلك أكد قائد عمليات نينوى اللواء نجم الجبوري في وقت سابق ، تقدم قطعات القوات العراقية على جميع المحاور في معركتها لاستعادة مدينة الموصل من تنظيم الدولة الإسلامية داعش.
وأضاف الجبوري في بيان صحفي تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه أن القطعات في المحور الجنوبي ” لا تبعد سوى بضع كيلومترات عن مطار الموصل ومعسكر الغزلاني”.
وكشف الجبوري أن” العمليات الخاصة ووحدات من الفرقة التاسعة باتت قريبة جداً من قطع الطريق بين جانبي الموصل الأيسر والأيمن، مضيفاً أن عناصر داعش يستعملون زوارق صغيرة للفرار.
وحررت القوات الأمنية ، الاثنين الماضي ، قرية الكصر شرق نهر دجلة في محافظة نينوى من عصابات داعش الارهابية.
وذكر بيان لخلية الإعلام الحربي تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه أن “قطعات الفرقة المدرعة التاسعة حررت قرية الكصر محور الزاب شرق نهر دجلة ورفعت العلم العراقي فيها وتكبد العدو خسائر بالأرواح والمعدات”.
وكانت قوات الحشد الشعبي، أعلنت في وقت سابق من يوم الجمعة الماضية انطلاق المرحلة الخامسة من عمليات استعادة غرب الموصل من سيطرة تنظيم داعش، بعد أن تمكنت مؤخراً من استعادة السيطرة على مطار تلعفر في 16 تشرين الثاني الحالي، وذلك في إطار عمليات “قادمون يا نينوى”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة