الأخبار العاجلة

ريال مدريد يتأهل لدور الـ 16 بفوز مثير على سبورتينج لشبونة

بنزيمة يعادل رقم إبراهيموفيتش وشفشينكو في دوري الأبطال
العواصم ـ وكالات:

تأهل ريال مدريد إلى دور الـ16 لبطولة دوري أبطال أوروبا، بعد فوز مثير على مضيفه سبورتينج لشبونة البرتغالي بنتيجة 2-1، مساء أول أمس، على ملعب خوسيه ألفالادي في الجولة الخامسة من دور المجموعات.
ورفع الفريق الملكي رصيده إلى 11 نقطة في المركز الثاني، ليتأهل رفقة المتصدر بوروسيا دورتموند الألماني، 13 نقطة، والذي فاز بدوره على ليجا وارسو البولندي (8-4) في الجولة ذاتها.
في المقابل تجمد رصيد سبورتينج لشبونة عند 3 نقاط في المركز الثالث، ليفقد آماله في التأهل، ويتبقى له فرصة التعويض والتأهل للدوري الأوروبي إذا حافظ على موقعه في الجولة الأخيرة.
سجل رافائيل فاران هدف التقدم لريال مدريد في الدقيقة 29، بعد تمريرة من كريستيانو رونالدو، الذي رفع عدد الأهداف التي صنعها إلى 32، ليصبح الأكثر صناعة للأهداف في تاريخ البطولة.
وأدرك البرتغالي أدريين سيلفا التعادل لأصحاب الأرض من ضربة جزاء في الدقيقة 80، قبل أن يسجل البديل كريم بنزيمة هدفا قاتلا برأسية رائعة وصاروخية في الدقيقة 87.
وشهدت المباراة طرد البرتغالي جواو بيريرا، لاعب سبورتينج لشبونة، في الدقيقة 64، ليكمل الفريق صاحب الأرض اللقاء بعشرة لاعبين.
ونجح كريم بنزيمة، مهاجم ريال مدريد الإسباني، في معادلة رقم مسجل باسم النجمين أندري شفشينكو، نجم تشيلسي المعتزل، وزلاتان إبراهيموفيتش، هداف مانشستر يونايتد، في مسابقة دوري أبطال أوروبا.
وسلطت شبكة «سكاي سبورتس» الضوء على الهدف الذي سجله بنزيمة في مرمى سبورتينج لشبونة، ليمنح الفريق الملكي الفوز بنتيجة 2-1، في مباراة الجولة قبل الأخيرة من دور المجموعات لنسخة الموسم الجاري، وأكدت أنه الهدف رقم 48 للنجم الفرنسي في دوري الأبطال، ليبقى سادس هدافي «البريميير ليج» عبر تاريخه متساويًا مع إبراهيموفيتش وشفشينكو.
وسجل بنزيمة أهدافه في دوري الأبطال بقميص ناديين هما أولمبيك ليون الفرنسي وريال مدريد، أما النجم الأوكراني المعتزل شفشينكو فسجل نفس الرصيد مع 3 أندية، هي دينامو كييف، إيه سي ميلان الإيطالي، وتشيلسي الإنجليزي، فيما أحرز إبراهيموفيتش أهدافه مع 6 أندية هي يوفنتوس، وإنتر ميلان، وإيه سي ميلان في إيطاليا، وبرشلونة الإسباني، وأياكس أمستردام الهولندي، وباريس سان جيرمان الفرنسي.
وحققت مباراة سبورتنج لشبونة البرتغالي وريال مدريد الإسباني رقمًا قياسيًا من حيث عدد الجمهور الحاضر في ملعب جوزيه ألفالادي، حيث بلغ عدد المشجعين 50 ألف و46 فردًا.
ومثلت عودة كريستيانو رونالدو إلى الفريق الذي استهل فيه مسيرته الرياضية أكبر دافع لجمهور سبورتينج لشبونة للحضور إلى الملعب لمشاهدة نجم الريال، ليملأوا جنبات المدرجات مع ألف و400 من مشجعي الفريق الإسباني.
وكان الرقم القياسي السابق هو 49 ألف و992 مشجعا حضروا افتتاح الملعب في آب 2003 والذي أقيمت خلاله مباراة ودية أمام مانشستر يونايتد، وبعدها بيومين انتقل صاروخ ماديرا إلى الجزر البريطانية لتوقيع عقدا مع «الشياطين الحمر».
الى ذلك، دخل مهاجم يوفنتوس الشاب، مويس كين، تاريخ دوري أبطال أوروبا، بعدما أصبح أول لاعب من مواليد الألفية الجديدة يشارك في البطولة، فيما يملك اللاعب الواعد فرصة أخرى لتسجيل اسمه في السجلات الذهبية القارية.
ودفع ماسيمليانو أليجري، المدير الفني ليوفنتوس، بكين بديلا لميراليم بيانيتش قبل 6 دقائق على نهاية مباراة الفريق أمام مضيفه إشبيلية، ضمن الجولة قبل الأخيرة من دور المجموعات.
كان كين شارك كبديل أيضا في مباراة الفريق أمام بيسكارا في الدوري الإيطالي، السبت الماضي، ليصبح أول لاعب من مواليد الألفية الجديدة في تاريخ الكالتشيو.
وولد المهاجم يوم 28 شباط عام 2000، ويبلغ من العمر 16 عاماً و258 يوماً.
وبرغم دخوله تاريخ البطولة الأوروبية، إلا أن كين لم يحطم الرقم الخاص بسيلستين بابايارو عندما شارك مع أندرلخت عام 1994 وعمره عمر 16 عاماً، و87 يوماً، ليصبح اللاعب الأصغر في تاريخ البطولة، أو بألين هاليلوفيتش، لاعب دينامو زغرب، والذي شارك عام 2012 في البطولة بعمر 16 عاماً و128 يوماً، كذلك يوري تيليمانس لاعب أندرلخت أيضا الذي شارك عام 2013 وعمره 16 عاما و148 يوماً، وجاء كين بذلك في المركز الرابع ضمن هذه القائمة.
ويملك كين فرصة ممتازة لدخول التاريخ مجددا لو شارك مع الفريق في البطولة ونجح في تسجيل هدف، حيث سيكون أصغر لاعب يسجل في دوري الأبطال، علما بأن الغاني بيتر أوفوري يحمل الرقم القياسي، بهدفه لفريق أولمبياكوس اليوناني موسم 1997-1998، عندما كان عمره يبلغ 17 عاما و195 يوما.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة