«سومو» ترفع سعر خام البصرة الخفيف لآسيا

كردستان: 636 مليون دولار مبيعات تشرين الأول النفطية
بغداد ـ الصباح الجديد:

قالت شركة تسويق النفط (سومو)، أمس الجمعة، إن العراق رفع سعر البيع الرسمي لخام البصرة الخفيف إلى آسيا في شحنات كانون الأول بمقدار دولار عن الشهر السابق إلى متوسط أسعار خامي عمان ودبي مخصوما منه 0.45 دولار للبرميل.
وبعد هذه الزيادة صار سعر خام البصرة الخفيف لا يقل سوى خمسة سنتات عن الخام العربي المتوسط السعودي ليتقلص الفارق بين الخامين إلى أقل مستوى له منذ تشرين الأول 2012.
وقال تاجر «تكلفة خام البصرة الخفيف تزداد»، مضيفا أن ذلك قد يرفع الطلب على الخام العربي المتوسط السعودي في آسيا.
وذكرت سومو في بيان عبر البريد الإلكتروني إنه جرى تسعير مبيعات خام البصرة الثقيل لآسيا تحميل كانون الأول عند متوسط أسعار خامي عمان ودبي مخصوما منه 5.45 دولار للبرميل.
وتحدد سعر البيع الرسمي لخام البصرة الخفيف في شحنات كانون الأول إلى أسواق الأمريكتين عند مستوى مؤشر أرجوس للخامات العالية الكبريت مخصوما منه 0.50 دولار للبرميل بزيادة عن الشهر السابق. وظل سعر شحنات خام كركوك إلى الولايات المتحدة من دون تغيير عند 0.35 دولار للبرميل فوق أرجوس.
أما شحنات كانون الأول المتجهة إلى أوروبا فقد زاد فيها سعر خام البصرة الخفيف بمقدار 0.40 دولار إلى سعر برنت المؤرخ مخصوما منه 4.50 دولار للبرميل بينما زاد سعر البيع الرسمي لخام كركوك في شحنات كانون الأول إلى 4.80 دولار دون برنت المؤرخ.
في الشأن ذاته، قال مصدران مطلعان أمس، إن «إيران حددت سعر البيع الرسمي لشحنات خامها الخفيف إلى آسيا تحميل كانون الأول عند 65 سنتا للبرميل فوق متوسط أسعار خامي عمان ودبي بزيادة 90 سنتا عن الشهر السابق».
وجاءت زيادة أسعار مبيعات الخام إلى آسيا على غرار خطوة مماثلة اتخذتها السعودية الأسبوع الماضي. ورفعت إيران أيضا أسعار صادراتها من الخام إلى شمال غرب أوروبا لكنها خفضت أسعار شحناتها إلى المشترين بمنطقة البحر المتوسط.
ومن المتوقع أن تنخفض صادرات الخام الإيرانية 7.5 بالمئة في تشرين الثاني إلى أدنى مستوياتها في أربعة أشهر مع تدني الطلب الموسمي في أوروبا.
وعودة الى الشأن النفطي العراقي، أعلنت وزارة الثروات الطبيعية في إقليم كردستان، امس الجمعة، عن تحقيق أكثرمن 636 مليون دولار من مبيعات النفط خلال شهر تشرين الأول للعام 2016، مبينة أن كمية الإنتاج من حقول الإقليم وكركوك بلغ بلغ 19 ملیوناً و36 ألفاً و203 برميل خلال الشهر الماضي.
وقالت الوزارة في بيان لها، إن «كمية انتاج النفط خلال شهر تشرين الأول 2016 من حقول إقليم كردستان بلغت 17 مليوناً و505 آلاف و175 برميل من النفط، بمعدل 564 ألف و683 برميل يوميا»، مبينة أنه «تم توفير مليون و531 ألف و28 برميل من الكمية المنتجة لسد الإحتياجات المحلية».
وأضافت الوزارة أن «كمية إنتاج شركة نفط الشمال بلغ مليون و531 ألفاً و28 برميل نفط شهريا وبمعدل 49 الفاً و388 برميل يومي»، موضحة أن «مجمل كمية الإنتاج من حقول إقليم كردستان وكركوك بلغ19 ملیوناً و36 ألفاً و203 برميلاً من النفط».
وأوضحت الوزارة أن «الانتاج اليومي لاقليم كردستان ومن ضمنها نفط كركوك بلغ 614 الفاً و71 برميلاً من النفط»، لافتة الى أن «معدل الانتاج الشهري بلغ 19 ملیوناً و36 ألفاً و203 برميلاً من النفط».
وتابعت الوزارة أنه «تم بيع البرميل الواحد للنفط بسعر 39.32 دولار مشيرة إلى أن إيرادات إنتاج النفط في إقليم كردستان المصدر عبر خط جيهان بلغ 636 مليون و364 ألف و810 دولار خلال الشهر الماضي فيما بقي أكثر من 416 مليون دولار في حساب حكومة الإقليم بعد تسديد مستحقات الشركات من المبلغ المذكور».

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة