فوز ترامب يطيح بالنفط وأسواق المال

القطّاع النقدي الأوروبي وشركات البترول على قائمة الخاسرين

متابعة الصباح الجديد:

هبطت أسعار النفط أمس الأربعاء بعدما أظهر فرز الأصوات في الانتخابات الرئاسية الأميركية تقدم المرشح الجمهوري دونالد ترامب على غير المتوقع مما أحدث حالة من الارتباك في السوق.
وهبطت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي إلى أدنى مستوى خلال الجلسة عند 43.07 دولار للبرميل بانخفاض يتجاوز أربعة بالمئة عن سعر الإغلاق السابق لتسجل أدنى مستوى منذ أيلول قبلما يرتفع الخام إلى 43.72 دولار للبرميل بحلول الساعة 0601 بتوقيت جرينتش.
وانخفضت العقود الأجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 2.43 بالمئة إلى 44.92 دولار للبرميل.
على صعيد السوق، هبطت الأسهم الأوروبية عند الفتح أمس بعدما فاز المرشح الجمهوري دونالد ترامب حديث العهد بعالم السياسة برئاسة الولايات المتحدة مما أحدث حالة من الضبابية أثرت على الأسواق.
وهبط المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 1.1 بالمئة لكنه يظل أعلى من المستويات المتدنية التي سجلها في وقت سابق. وتصدرت القطاعات المرتبطة بدورة النمو مثل صناعة السيارات والقطاع المالي وشركات النفط قائمة الخاسرين.
وكانت أسهم الرعاية الصحية الرابح الأوحد بين القطاعات إذ ارتفعت 2.4 بالمئة في التعاملات المبكرة مع انحسار المخاطر المرببطة بممارسات التسعير في الولايات المتحدة كثيرا بفوز ترامب.
وكان مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني فتح منخفضا 2.1 بالمئة في حين هبط كاك 40 الفرنسي ثلاثة بالمئة وداكس الألماني 1.6 بالمئة.
وسجل مؤشر قطاع البنوك الأوروبي هبوطا بلغ 3.9 بالمئة في التعاملات المبكرة.
الى ذلك، هبط الدولار أمس أيضاً في الوقت الذي سجل فيه البيزو المكسيكي مستوى قياسيا منخفضا بعد أنباء فوز رجل الأعمال والملياردير الأميركي دونالد ترامب برئاسة الولايات المتحدة.
وأذكى فوز دونالد ترامب على منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون المخاوف من ضبابية سياسية واقتصادية وألقى بظلال من الشك على رفع أسعار الفائدة الأميركية المتوقع في كانون الأول.
وكانت الأسواق شهدت في البداية عزوفا كاملا عن المخاطرة إذ اتجه المستثمرون للتخلص من الدولار والبيزو وشراء العملات التي تعتبر ملاذا آمنا مثل الين الياباني الذي قفز نحو أربعة بالمئة مسجلا أعلى مستوى في ستة أسابيع عند 100.75 ين للدولار.
لكن بعد خطاب النصر الذي لم يتطرق فيه ترامب للجدار الحدودي بين بلاده والمكسيك الذي وعد به من قبل أو لاتفاق التجارة الحرة لأمريكا الشمالية مع المكسيك وكندا الذي قال إنه سيلغيه أو سيتفاوض بشأنه عوضت العملة الأميركية بعض خسائرها ليجري تداولها بانخفاض نسبته 0.5 بالمئة بعد أن هبطت نحو اثنين بالمئة في وقت سابق.
وهبط البيزو المكسيكي – الذي ظل بمنزلة مقياس لتوقعات الأسواق في حالة فوز ترامب بالرئاسة – أكثر من 13 بالمئة إلى أدنى مستوى على الإطلاق دون 21 بيزو للدولار قبل أن يتعافى بعض الشيء ليجري تداوله عند 19.91 للدولار بانخفاض نسبته ثمانية بالمئة.
وجرى تداول الين بارتفاع بلغ اثنين بالمئة بعد الخطاب عند 103.45 ين للدولار في تعاملات متقلبة هبطت فيها العملة اليابانية إلى 105.480 ين.
وهبط الدولار الكندي إلى أدنى مستوى في ثمانية أشهر عند 1.3525 دولار كندي للدولار الأميركي قبل أن يعوض نحو نصف خسائر أمس الأربعاء ليجري تداوله بنحو 1.3390 دولار كندي.
وهبط الدولار الأسترالي الذي يتسم بالحساسية للتغيرات في شهية المخاطرة 1.6 بالمئة إلى 0.7637 دولار أميركي وهوى 4.3 بالمئة إلى 78.25 ين بعدما سجل لفترة وجيزة أسوأ خسارة يومية منذ أيار 2010.
في خضم هذا، صعدت عقود الذهب الآجلة بقوة في تعاملات أمس.
وأصيبت الأسواق المالية بالصدمة، في أعقاب الإعلان عن فوز دونالد ترامب في ولاية فلوريدا بحصوله على 29 صوتا، إحدى أهم الولايات الأميركية وأكبرها.
وصعدت أسعار العقود الآجلة للذهب بنحو 60 دولاراً للأونصة، إلى 1334 دولاراً، ارتفاعاً من أسعار إغلاق الثلاثاء البالغة 1274 دولار.
وأدى فوز ترامب في عديد الولايات، إلى مفاجأة بالنسبة لأسواق المال، وهبط الدولار الأميركي إلى أدنى مستوى في شهر، في مقابل تحليق لكل من اليورو والين معاً.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة