القوّات المشتركة تباشر عملية تطهير واسعة لأربعة أحياء في الموصل

بعد اقتحامها لحي الانتصار بعد معارك شرسة
بغداد – أسامة نجاح:
أكدت قيادة جهاز مكافحة الإرهاب يوم ، أمس الثلاثاء ، عن دخول القوات الامنية إلى حي الانتصار الواقع جنوب شرقي الموصل بعد معارك طاحنة خاضتها ضد زمر داعش الإرهابية ، فيما أشار مجلس محافظة نينوى الى قيام القطعات العسكرية بتطهير أحياء (القدس والكرامة والسماح الأولى والثانية) الواقعة في المحور الجنوبي الشرقي لمدينة الموصل .
وقال اللواء الركن في جهاز مكافحة الإرهاب عبد الوهاب الساعدي في حديث خاص لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ أن” القوات الأمنية العراقية دخلت حي الانتصار جنوب شرقي الموصل وذلك بعد معارك طاحنة خاضتها ضد زمر داعش الإرهابية ، موضحاً أن” مهمة الدخول إلى الحي كانت مناطة إلى قوات الفرقة المدرعة التاسعة التابعة لوزارة الدفاع والتي تمكنت من الدخول إليها مع قوات الجهاز .
وأضاف إن” القوات الأمنية استعادت 11 قرية رئيسة في ناحية حمام العليل التي تعد آخر الخطوط الدفاعية لتنظيم داعش جنوبي الموصل مقتربة من مطار المدينة ولتصبح القوات العراقية على بعد 4 كلم من جنوب الموصل.
وتابع الساعدي أن” 35 عنصراً من التنظيم تم قتلهم خلال اليومين الماضيين كما تم تفجير أكثر من 17 عربة مفخخة وإبطال مفعول عشرات العبوات الناسفة .
من جانبه أكد عضو مجلس محافظة نينوى حسام العبار ، أمس الثلاثاء ، إن القوات الأمنية بمرحلة تطهير أربع قرى داخل مدينة الموصل في المحور الشرقي للعمليات.
وقال العبار لصحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن “القطعات العسكرية في المحور الشرقي تطهر أحياء (القدس والكرامة والسماح الأولى والثانية) داخل مدينة الموصل .
وأضاف إن “القوات الأمنية تستعد وتعيد هيكلتها لاستكمال تحرير بقية الأراضي من تنظيم داعش الإرهابي في محاور العمليات”.
وقال قائد عمليات قادمون يا نينوى الفريق الركن عبدالامير رشيد يارالله بحسب بيان لخلية الإعلام الحربي تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه، أن “قطعات البيشمركة تحكم السيطرة على ناحية بعشيقة بالكامل وهي مستمرة بالتطهير”.
وكانت قوات البيشمركة قد اقتحمت، صباح يوم الاثنين الماضي، مركز ناحية بعشيقة وبعض القرى التابعة لها شمال شرق مدينة الموصل لتحريرها من داعش.
وأعلن قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت ان قواته اقتربت بنحو 4 كم عن خط التماس مع العدو ضمن حدود بلدية الموصل .
وقال في بيان له يوم أمس الثلاثاء تلقت صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ نسخة منه ” ان قطعات الشرطة الاتحادية حررت يوم امس قرية قبر العبد شمال حمام العليل ، وتقترب 4 كم عن خط التماس مع العدو ضمن حدود بلدية الموصل ، كما تقترب 5 كم عن مطار الموصل وتواصل التقدم لاستعادته”.
وأوضح جودت” ان قطعات الشرطة الاتحادية انجزت مهمتها في المحور والهدف الرئيسي على مرمى 10كم”.
وأعلنت قيادة العمليات المشتركة، أمس الثلاثاء ، عن تحرير 64 منطقة في نينوى من سيطرة داعش الإرهابي خلال خمسة أيام، مشيرة إلى مقتل أكثر من 200 إرهابي خلال المدة نفسها.
وقالت القيادة في بيان اطلعت عليه صحيفة ‘‘الصباح الجديد‘‘ إن “القطعات العسكرية في مختلف جوانب عمليات قادمون يا نينوى تمكنت خلال الفترة من 3 تشرين الثاني 2016 لغاية اليوم من تحرير مناطق( خويتلة – شهرزاد – ابو حجيرة – الرحمانية – ام العظام – جوهوني – جهينه – الخربه – الرك الجنوبي – المالحه – تل شهاب – الصلبه – المشيرفه – كهريزه – الطاسه – زين السفلى – زين العليا – التايه – المدرج – الأغر – كبطان – صلوبي – ام كسور – بوثة الركي – خورطه – الجرف – السيد احمد – الذبيانية – العربيد – سوادي)”.
وأضافت أن “القطعات العسكرية حررت ايضاً مناطق، طيبة – الصلاحية – المشراق – تل الذهب – الفارسية السفلى – بطيشه – خربة عباده الشرقي – عباده الغربي – خربة حمادي – خربة علي علو – حويجة الحصان – الرزاقية – بعويزه – نجيره – باخيره – جديدة المفتي – الساده بعويزه _ناحية حمام العليل _ناحية بعشيقة _منطقة عباس حسين _ منطقة راحة الاغوات _منطقة الشلالات _كلية الزراعة)، كما حررت احياء (القدس – الخضراء – العلماء – الكرامة – الأخاء – الكرامة – الملايين 3 – شقق الخضراء – الزهراء – كركوكلي – عدن – الذهبي) “.
وأشارت إلى أن “عدد قتلى داعش الارهابي بلغ 202 إرهابي، كما تم تدمير 14 سيارة مفخخة وتفجير (12) وكراً مفخخاً وإسقاط طائرة مسيرة للإرهابيين”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة