وزير العدل سنوفّر الأدلة للقضائين العراقي والدولي لإدانة الإرهاب ومموليه

لدى استقباله السفير الأميركي والوفد المرافق له
بغداد – الصباح الجديد:

أكد وزير العدل الدكتور حيدر الزاملي، ان الوزارة اخذت على عاتقها وعبر لجانها القانونية والإنسانية أداء الأدوار الوطنية تجاه ملف تجريم داعش أمام القضاء المحلي والدولي، داعيا إلى وقفة موحدة من المجتمع الدولي لدعم الحكومة في مسعاها لعرض قضايا الانتهاكات المرتكبة من العصابات الارهابية ضد العراقيين.
واوضح الوزير خلال استقباله في مكتبه الرسمي سفير الولايات المتحدة الاميركية دوغلاس سيليمان والوفد المرافق له ، مشيرا إلى أن وزارة العدل كان لها المشاركة الكبرى في مجال تجريم عصابات داعش ومنذ الوهلة الاولى لدخوله الى البلاد من خلال جمع الادلة الحية على جرائم الارهاب وتوثيقها لادانته ومقاضاته محليا ودوليا.
وقال الوزير انه بعد اضافة مهام وزارة حقوق الانسان الملغاة الى وزارة العدل، كونها الجهة الاقرب لتخصصها، باشرنا بتشكيل لجنة مركزية لحقوق الانسان برئاسة وزير العدل وتدخل ضمن عضويتها جميع الجهات الحكومية والمؤسسات الساندة لها والمختصة في مجال حقوق الانسان ,
واضاف الوزير ان هذه اللجنة اخذت على عاتقها كتابة تقارير بشأن الجرائم والانتهاكات المرتكبة بحق المواطنين في المناطق المحتلة بصورة عامة لاتخاذ الاجراءات المطلوبة بشأنها ، لافتا الى ان هذه اللجنة باشرت مهام عملها بتطبيق القوانين والمقررات المتعلقة بملف حقوق الانسان وعلى محورين المحلي والدولي، سواء المتعلقة بملف السجون والقضايا المجتمعية، اضافة الى عملها في كتابة وتوثيق التقارير الخاصة بالانتهاكات والجرائم المتعلقة بعصابات داعش في المناطق التي تم تحريرها من سيطرته ، وتدوين الافادات من شهود العيان عن الجرائم المرتكبة من قبل هذه العصابات.
وبين الوزير ان التقارير الموثقة من وزارة العدل ستوفر الادلة المطلوبة للقضاءين العراقي والدولي لادانة الارهاب ومموليه بخصوص الجرائم المرتكبة ضد العراقيين، لافتا الى ان وزارة العدل حققت منجزا كبيرا خلال حضورها في مجلس حقوق الانسان بجنيف والذي حصلنا من خلاله موافقة رئيس المجلس على طلب العراق بالحصول على مقعد في مجلس حقوق الانسان، والذي من شأنه ايصال صوتنا الى هذا المحفل الدولي المعني بملف حقوق الانسان.
بدوره، اكد سعادة السفير الاميركي دوغلاس سيليمان، ان الدور الكبير الذي اخذته وزارة العدل في التعامل مع ملف حقوق الانسان سيسهم في دعم توجه الحكومة الامريكية والدول الاوروبية امام القضاء الدولي، اضافة الى توفيره الادلة المطلوبة لتجريم تنظيم داعش الارهابي عالميا.
وافاد السفير الاميركي ان المجتمع الدولي يسعى لان تكون مشاركة العراق اساسية في مقاضاة وادانة الارهاب، من خلال حضور وزارة العدل وتواجد القانون العراقي جنبا الى جنب مع القوانين والتشريعات الدولية لايقاع العقوبات الملائمة على الارهاب والجهات الداعمة له، مبينا ان المجتمع الدولي مستعد لتقديم الدعم المطلوب للعراق في حربه على الارهاب واعادة النازحين الى مناطقهم المحررة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة