قطّاع البنوك يدعم الأسهم الأوروبية

لندن ـ رويترز:
صعدت الأسهم الأوروبية مدعومة بالأداء القوي لقطاع البنوك بعد أنباء عن أن المرشحة الديموقراطية لرئاسة الولايات المتحدة هيلاري كلينتون لن تواجه اتهامات جنائية بخصوص استخدام خادم خاص للبريد الإلكتروني خلال تولّيها وزارة الخارجية، ما يعزز فرص فوزها في الانتخابات.
وأغلق المؤشر «ستوكس 600» الأوروبي مرتفعاً 1.5 في المئة. وكان تكبد الأسبوع الماضي أكبر خسارة أسبوعية له منذ شباط الماضي بفعل تنامي الضبابية حول نتيجة الانتخابات الأميركية.
وقال المحللون في «دويتشه بنك» إن فوز كلينتون قد يرفع المؤشر الأوروبي بحوالى خمسة في المئة، في حين أن عدم التيقن المحيط بفوز ترامب قد يدفعه للهبوط بين خمسة وعشرة في المئة. وأظهرت استطلاعات رأي عدة اليوم تقدم كلينتون بين ثلاث وست نقاط.
وارتفع مؤشر قطاع البنوك 2.7 في المئة مدعوماً بصعود سهم «إتش إس بي سي» 4.6 في المئة. وأعلن البنك الذي يركز على الأسواق الناشئة قفزة كبيرة في رأسماله الأساسي، ما عزز توقعات توزيعات الأرباح على المدى المتوسط.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة