الهلال الأحمر تُعلن نزوح 26 ألف شخص من الموصل

بغداد ـ الصباح الجديد:
سجلت جمعية الهلال الأحمر الإغاثية العراقية، أمس الاثنين، نزوح أكثر من 26 ألف شخص من شتى مناطق الموصل منذ إنطلاق عمليات “قادمون يا نينوى” لتحرير الموصل.
وقالت الجمعية في بيان ورد الى “الصباح الجديد”، إن “فرقها سجلت نزوح 26 ألف شخص من مناطق بنينوى منذ إنطلاق عمليات (قادمون يا نينوى) لاستعادة المحافظة من سيطرة تنظيم داعش”، مبينة أن “النازحين توزعوا على مخيمات الخازر وحسن شام وزيلكان والجدعة”.
وأضافت أن “فرقها قامت أيضاً خلال هذه المدة بفتح مطابخ وأفران في جميع المخيمات وتوزيع وجبات غذاء يومية على النازحين”، لافتة إلى أن “فرق أخرى تتولى توزيع سلات عذائية بنحو يومي أيضاً”. وتابعت الجمعية، أن “فرق الإسعاف الأولي والدعم النفسي لمساعدة هذه العائلات منتشرة في جميع المخيمات”، معربة عن توقعها “زيادة أعداد النازحين بنحو مستمر بالتزامن مع التقدم المستمر في العمليات العسكرية”.
وأعلنت وزارة الهجرة والمهجرين، في (5 تشرين الثاني 2016)، عن استقبالها تسعة آلاف نازح من مناطق كوكجلي وقراج بمحافظة نينوى، فيما أكدت أن أعداد النازحين في مخيمات الوزارة منذ إنطلاق عمليات تحرير نينوى بلغت 29.5 ألف نازح.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة