الأخبار العاجلة

دوري الكرة: أمانة بغداد يقهر الزوراء والنفط يضيّف الطلبة.. اليوم

ثائر أحمد يستقيل ويعلن اعتزال التدريب
بغداد ـ الصباح الجديد:

قفز فريق امانة بغداد الى وصافة الدوري الممتاز بكرة القدم، رافعاً رصيده الى 15 نقطة، بعد ان قلب تأخره امام الزوراء الى فوز ثمين، أول أمس، افتتح مدافع الزوراء عباس قاسم التسجيل لفريقه عند الدقيقة 17 من المباراة لينتهي الشوط الاول بتقدم النوارس بهدف وحيد، وفي الشوط الثاني تمكن فريق امانة بغداد من تعديل المباراة بواسطة لاعبه جاسم محمد عند الدقيقة 73، وقبل ان يلفظ الشوط الاول انفاسه الأخيرة خطف لاعب امانة بغداد سجاد حسين هدف الفوز الثاني لفريقه عند الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع لتنتهي المباراة بفوز ثمين لأمانة بغداد.
وعاد فريق كربلاء بنقطة ثمينة من هولير بعد تعادله مع مضيفه اربيل من دون اهداف في المباراة التي جرت بينهما، امس، على ملعب فرانسوا حريري.
وتقام اليوم الخميس المباراة التي ستجمع فريق النفط مع منافسه الطلبة على ملعب الاول، ويسعى الفريق الطلابي الى كسب العلامة الكاملة لمواصلة مطاردته للمتصدر نفط الوسط برغم صعوبة المهمة، إذ انه سيواجه فريق النفط الذي يمتلك عناصر شبابية قادرة على تحقيق الفوز وخطف النقاط الثلاث لتحسين موقعه في لائحة ترتيب فرق الدوري.
وتستكمل مباريات الجولة السابعة يوم غدٍ بإقامة مباراة واحدة يضيف فيها فريق السماوة في ملعبه منافسه البحري، ويطمح الفريق المضيف الى انتزاع النقاط لمغادرة مواقع المؤخرة والانتقال لى موقع افضل، ويأمل الفريق البحري الى الخروج بنتيجة ايجابية ترضي طموحات ملاكه التدريبي وادارة النادي.
أعلن ثائر أحمد، مدرب الزوراء العراقي، استقالته من منصبه، واعتزاله المهنة نهائيًا، مؤكدًا أن قراره «نهائي ولا رجعة فيه».
وقال أحمد، في تصريحات صحفية عقب خسارة فريقه أمام أمانة بغداد (1ـ2)، في المرحلة السابعة من الدوري العراقي، إن التدريب في هذه الأجواء بات (مقيتًا).وأضاف: «الجماهير لاتقدر جهد المدرب، وما جرى بعد المباراة ، من تجاوزات وهتافات مسيئة، لن أقبلها، ومرفوضة».وأشار إلى فريقه، يعاني سوء حظ، فالبرغم من سيطرتنا، أهدر لاعبونا عشرات الفرص المحققة، بينما سجل المنافس من (نصف فرصة) في الوقت القاتل، وهو ما تكرر في أكثر من لقاء.
ولفت إلى أن الجماهير، لم تقدر المستوى الفني للفريق، واللعب الممتع والسيطرة الكاملة، مبينًا أنه ليس بيد المدرب، إدخال الكرة إلى الشباك.وكشف عن أن استقالته، نهائية ولا رجعة فيها، مؤكدًا أنه سيعتزل مهنة التدريب بعدما أضرت بصحته، على حد قوله.
يذكر أن الزوراء، حقق 8 نقاط من 7 جولات خاضها في الدوري العراقي، هذا الموسم، علمًا بأنه فشل في تحقيق الفوز في آخر 4 لقاءات، مكتفيًا بالتعادل في 3 مواجهات.
الى ذلك، يرى المدير الفني لنادي الحدود الرياضي عادل نعمة، أن الفريق أضاع فوزا كان بمتناول اليد أمام الميناء، في الجولة الـ 7 من الدوري الممتاز لكرة القدم، مشيرًا إلى أن إهدار الفرص أسهمت بخروج المباراة بنتيجة التعادل الإيجابي.
وأكد عادل نعمة في حديث خاص لمراسل موقع بالعراق: «أمام الميناء البصري كنا الطرف الأفضل والأكثر خطورة والاكثر حيازة على الكرة». وأضاف: «الفوارق الفنية واضحة بين فريق يبحث عن اللقب المحلي وهو الميناء البصري، وفريق أخر يقاتل من أجل البقاء ضمن دائرة الكبار». وتابع: «على الرغم من غياب اللاعبين السوبر، إلا أنه لن يكون جسرا أو ممرا لعبور الأندية الأخرى».. ويحتل نادي الحدود المركز التاسع في جدول ترتيب الدوري الممتاز العراقي، برصيد 7 نقاط من فوز وخسارة وأربع تعادلات.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة